ليونيل ميسي يتوج بالكرة الذهبية للمرة السادسة في مسيرته الكروية

ليونيل ميسي يتوج بالكرة الذهبية للمرة السادسة في مسيرته الكروية

- ‎فيرياضة
231

توج النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد فريق برشلونة وهدافه التاريخي بكرته الذهبية السادسة في مسيرته، التي تقدمها مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية لأفضل لاعب في العام.

وقاد ميسي فريقه للفوز بلقب الليغا ونهائي كأس الملك ونصف نهائي دوري الأبطال، كما فاز بجوائز “الحذاء الذهبي” لأفضل هداف في أوروبا، و”بيتشيتشي” لأفضل هداف في الليغا، وجائزة أفضل هداف في دوري الأبطال

وانفرد ميسي بالرقم القياسي بعدد الفوز بالكرات الذهبية، وفض الشراكة مع غريمه النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي يملك خمس كرات ذهبية وحل في المركز الثالث هذا الموسم، في حين جاء الهولندي فيرغيل فان دايك مدافع ليفربول في المركز الثاني، وحصل السنغالي ساديو ماني على المركز الرابع.

وجاء المصري محمد صلاح نجم ليفربول في المركز الخامس، والفرنسي كيليان مبابي نجم باريس سان جيرمان في المركز السادس، ثم البرازيلي أليسون بيكر حارس مرمى ليفربول في المركز السابع، والبولندي روبرت ليفاندوفسكي هداف بايرن ميونيخ في المركز الثامن، ثم البرتغالي بيرناردو سيلفا جناح مانشستر سيتي في المركز التاسع، والجزائري رياض محرز لاعب مانشستر سيتي في المركز العاشر.

وعبر ميسي عن سعادته بالفوز بقوله: “اليوم هو فوزي السادس بالكرة الذهبية، إنها لحظة فريدة أعيشها مع أسرتي وأطفالي”.

وأعرب عن أمله في أن يستمر في اللعب لوقت طويل، مرجحا أنه حتى لو جاء وقت الاعتزال، سوف يكون من الصعب عليه أن يتوقف عن اللعب.

واعتبر اللاعب، الذي يوصف بالأسطورة، نفسه “محظوظا للغاية، ومباركا”.

وقال: “لا تزال هناك سنوات جميلة أمامي، لكن الوقت يمر بسرعة لذا علي أن استمتع بكرة القدم وبأسرتي”.

وشارك ميسي في 700 مباراة مع برشلونة سجل خلالها 614 هدفا. وحصل مع فريقه الإسباني على 34 لقبا وبطولة من بينها بينها عشرة ألقاب للدوري الإسباني ولقب دوري أبطال أوروبا أربع مرات، علاوة على ألقاب وجوائز أخرى.

You may also like

قرعة دور الـ 16 و الأندية المتأهلة إليه في دوري أبطال أوروبا 2020/2019

انتهت منافسات دور 32 من دوري أبطال أوروبا