رياضة: مستقبل التدريب في الدمج بين الذكاء البشري والاصطناعي

رياضة: مستقبل التدريب في الدمج بين الذكاء البشري والاصطناعي

- ‎فيرياضة
58

أخبار الرياضة من موقع بوصلة

أكد المشاركين في الجلسة الثالثة في اليوم الختامي من مؤتمر ومعرض دبي الرياضي للذكاء الاصطناعي، التي تحمل عنوان “دور الذكاء الاصطناعي في استمرارية الأداء الفني”، على أنه في المستقبل سيتم الدمج بين الذكاء البشري والاصطناعي في التدريب.

وتحدث في الجلسة كل من ريجن ماتشادو بطل العالم في رياضة الجيوجتسو ومدرب النجوم العالميين على فنون القتال والدفاع عن النفس، وأليكس شامبيون الباحث في علوم الأداء الفني عن أهمية الإحساس في خوارزميات الذكاء الاصطناعي، والبطلة العالمية سوزان رخ كامو بطلة العالم في التزلج على الثلج.

واستعرض ريجن ماتشادو، سبل الاستفادة من الذكاء الاصطناعي في تدريبات الجيوجتسو، وقال: “لدي 18 مدرب للعمل في مختلف الأوقات، وأدرب بنفسي مجموعة محدودة، ومع تطور التدريب نحاول استخدام التكنولوجيا للتدريب بشكل آمن، وتركيزي على الدفع بهذه الأمور إلى المستويات التالية، ونحتاج إلى الذكاء الصناعي في ذلك، ومثلاً نقوم بتصوير المتدربين ونحلل أداءهم ونعمل على تجنب الأخطاء وتحسين الأداء”.

في حين، استعرض أليكس شامبيون، أهمية الإحساس في خوارزميات الذكاء الاصطناعي، وقال: “العمل البشري هو نقطة البداية في كل شيء خاصة الرياضة، وأنا أعمل مع لاعبين وأشخاص في العديد من الرياضات، خاصة التي يرتبط بها الفكر، وعندما نريد ربطها بالمشاعر، ندرس كيفية اتخاذ القرار إذا لم يكن لديك الوقت الكافي، ويمكن التدريب على ذلك، وهناك أجهزة حالياً تتولى القياسات الحيوية وتعطينا بيانات عن سرعة دقات القلب والتعرق وغيرها، وهذه الأجهزة يمكن من خلالها رسم المستقبل الصحي للرياضي، وكذلك يمكن تصميم أجهزة أخرى، تقوم بتقييم أخطائك خلال ممارستك الرياضة، لتصحيح طريقة الأداء، وأتوقع أنه خلال 10 سنوات من الآن، سيكون هناك تغيير عظيم في عالم التدريب بالمزج بين العنصرين البشري والذكاء الاصطناعي”. 

من جانبها استعرضت سوزان رخ كامو، تجربة الاتحاد الدولي للتزلج الاستعراضي في استخدام الذكاء الاصطناعي، وقالت: “نقوم باستخدام التكنولوجيا في التدريب والمشاركات للتعرف على بعض الأمور الهامة، وما زلت أتطلع إلى أن يقوم بالتدريب إنسان آلي، مع القيام بالحركة حتى نقلل من الأخطاء، وفي النهاية الأمر يكون بقرار بشري، ولكن المعلومات الدقيقة تساعدك على التحسن، والذكاء الاصطناعي، يمكن أن يوفر ساعات التدريب، ولكن ليس كثيراً، ولكنه يزيد من التركيز على جوانب محددة أي تدريبات بجودة عالية، ونحن لا نستطيع إلغاء العنصر البشري في التدريب، لأهمية الدور المعنوي والنفسي للرياضي”.

You may also like

أخبار الإمارات: الذكاء الاصطناعي يدعم كفاءة المنظومة الغذائية

آخر أخبار دولة الإمارات العربية المتحدة من موقع