آخر الأخبار: القضاء العراقي يدخل على خط احتواء غضب الشارع

آخر الأخبار: القضاء العراقي يدخل على خط احتواء غضب الشارع

- ‎فيالتغطية الإخبارية
72

التغطية الإخبارية مستمرة من موقع بوصلة الإخباري حيث نقدم لكم أخبار لبنان والعالم

تتوالى محاولات الحكومة العراقية لاحتواء غضب الشارع، حتى وإن بدا الهدوء الحالي، بنظر مراقبين، رماداً يكسو جمراً.

فبعدما أصدر المستوى السياسي حزمة إجراءات تحت عنوان «إصلاحات»، دخل المستوى القضائي على الخط، ودعا مجلس القضاء الأعلى أمس المصابين وذوي الشهداء من جراء التظاهرات الاحتجاجية التي شهدتها البلاد مطلع الشهر الجاري إلى مراجعة محكمة التحقيق المختصة، كلاً بحسب سكنهم لتسجيل الشكاوى للتحري عن أسباب مقتل وإصابة المتظاهرين. وذكر بيان صحافي للمجلس أن «رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي فائق زيدان وجه بحسم قضايا الموقوفين في التظاهرات والتحري الفوري عمن تسبب باستشهاد محتجين».

وللربط بين المنظومتين التنفيذية والقضائية، وصف المجلس قراره بأنه أتى «انسجاماً مع مبادرة رئيس الوزراء (عادل عبدالمهدي)».

كانت القوات العراقية احتجزت المئات من المتظاهرين في بغداد والمحافظات خلال الاحتجاجات التي شهدتها البلاد للمطالبة بحل أزمة البطالة ومحاربة الفساد وتحسين الخدمات.

محاكمة

ويأتي في السياق، تصديق محكمة تحقيق الحلة على اعترافات أحد أفراد القوات الأمنية العراقية في قوات مكافحة الشغب تسبب بمقتل متظاهر خلال التظاهرات الشعبية التي شهدتها محافظة بابل (100 كم جنوبي بغداد). المحكمة دونت أقوال الموقوف وفق قانون العقوبات العراقي وأجرت كشف الدلالة تمهيداً لإحالته إلى المحكمة المختصة، حسب مصدر عراقي.

أسباب لا اتهام

رئيس جبهة الإنقاذ والتنمية أسامة النجيفي الذي بحث مع السفير الأمريكي في بغداد ماثيو تولر، الوضع السياسي وتطورات التظاهرات أكد النجيفي، بحسب بيان لمكتبه أن جوهر التظاهرات أبعد من مطالبات حول الخدمات والتعيينات، بل يشمل قضية أساسية قوامها عدم الثقة بالحكومة، وإخفاقها في إدارة سليمة للدولة.

وحسب النجيفي فإن «الوضع يحتاج إلى معالجات وإصلاحات عميقة، منها استقالة الحكومة وتشكيل حكومة مؤقتة، والدعوة إلى انتخابات مبكرة بإشراف أممي، وعبر قانون انتخابي جديد».

من جانبه أكد السفير دعم بلاده للعراق ومساندته في حربه ضد الإرهاب وفي دعم مؤسساته، والحرص على سيادته، مجدداً دعوة الحكومة العراقية إلى ضبط النفس، ومحاسبة المسؤولين عن قتل المتظاهرين.

You may also like

مولود اليوم وتوقعات الأبراج ليوم السبت 16 تشرين الثاني 2019

في مثل هذا اليوم ولد الممثل المصري حسين