حقوقي يطالب السلطة بالتحقيق الفوري بمقتل اسراء غريب

حقوقي يطالب السلطة بالتحقيق الفوري بمقتل اسراء غريب

- ‎فيأخبار العالم, أخبار مهمة
49

اثر انتشار خبر وفاة الفتاة اسراء غريب في مدينة بيت لحم بالضفة الغربية الفلسطينية بطريقة مفجعة سواء رواية العائلة أو رواية مواقع التواصل الاجتماعي فقد طالب المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان، السلطة الفلسطينية بفتح تحقيق جدي وفوري لكشف ملابسات وفاة إسراء غريب.

وقال المرصد ومقره جنيف في بيان صدر أمس الجمعة: “لقد رصدنا منشورات على وسائل التواصل الاجتماعي تشير إلى تعرض إسراء ناصر غريب (21 عاما) من بلدة بيت ساحور قضاء بيت لحم لحالة تعنيف شديد من أسرتها، مشيرا إلى أن صورا لها منشورة بالإنترنت تؤكد ذلك.

وأضاف المرصد أنه ومنذ وفاة الفتاة في الـ 22 من أغسطس الجاري، برزت روايتان، الأولى تمحورت حول كون الوفاة لأسباب طبيعية إثر نوبة قلبية، والثانية ذكرت أن أخاها قتلها عمدا بعد تعذيبها.

ولفت المرصد إلى أن وضعية المرأة وحقوقها في فلسطين لا تزال تراوح مكانها، بالرغم من انضمامها في العام 2014 للعديد من المواثيق والاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان، ومن بينها العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، والعهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، واتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة (سيداو).

ودعا الحكومة الفلسطينية إلى العمل على التصدي للمفاهيم المغلوطة الرامية إلى “لوم الضحية” نفسها وإنقاذ “القاتل” من العقاب.

وتشير إحصائيات رسمية أصدرتها الشرطة الفلسطينية إلى أن الضفة الغربية شهدت خلال العام الماضي 24 جريمة قتل منها 12% ضد نساء على خلفية ما يسمى بـ”جرائم الشرف”.

وفي مارس 2018، قررت الحكومة الفلسطينية إلغاء المادة 308 من قانون العقوبات الساري في الضفة الغربية، التي تعفي مرتكب جريمة الاغتصاب من العقوبة في حال زواجه من الضحية، وتعديل المادة 99 منه التي باتت تحرم مرتكب “جريمة الشرف” من الاستفادة من العقوبات المخففة.

You may also like

نساء العراق يطلقن مشروعاً جديداً.. تعرف عليه

أعلن عدد من الشابات العراقيات مساء السبت، عن