أخبار لبنان

بيان السفارة الأمريكية وزيارة الحريري لواشنطن هل هناك علاقة بينهما

لا يزال بيان السفارة الأمريكية بشأن أحداث “قبرشمون” يُثير ضجة في الأوساط اللبنانية لا سيما في ظل زيارة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري إلى واشنطن حيث اعتبرها البعض أن الأمر متفق عليه مسبقاً بين الطرفين.

إلا أن نائب رئيس مجلس الوزراء الوزير غسان حاصباني أكد أن توقيت زيارة الحريري إلى واشنطن وتزامنها مع بيان السفارة الأميركية بشأن حادثة قبرشمون، هو محض صدفة، مشدّدًا على أنّ زيارة الحريري هدفها “إطلاع الأميركيين على الوضع الاقتصادي، وسعيًا الى عدم تأثر في لبنان بمسار العقوبات الاقتصادية والمالية على حزب الله”.

وقال حاصباني في تصريحات تلفزيونية: “نحن في القوات اللبنانية طرحنا اقتراحًا لإبعاد لبنان عن التمويل الخارجي، كي نضمن عدم الارتهان الى أحد”، مشيراً إلى أن عدم تسهيل عملية سحب الودائع من بعض الصرافين أمر الطبيعي فهو ناجم عن خوف المودعين، لأن الهلع قد يؤدي الى الإنهيار”

وأضاف: “لم نخفض العجز في موازنة العام 2019، التخفيض كان ورقيًّا نظرًا الى توجّه الدولة الى تخفيض الصرف”.

وأشار إلى أن المصارف اللبنانية ومصرف لبنان أعلنوا التزامهم بالقرارات الدولية بشأن العقوبات “لكن لا نعلم مدى تطبيق هذه العقوبات فعليًّا”، مشيرًا الى أنّ “أي خلل في المصارف اللبنانية قد يؤثر على مصرف لبنان والاقتصاد اللبناني”.

الوسوم
اظهر المزيد
أخبار لبنان والعالم - من موقع بوصلة
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق