التغطية الإخبارية

الجعفري: السعودية وقطر تختلفان على كل شيء لكنهما تتفقان على…. ؟

شن مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري هجوما قويا على السعودية وقطر، وقال إنهما تختلفان على كل شيء إلا السعي لتدمير سورية.
ونقلت وكالة الأنباء السورية (سانا) اليوم الأربعاء عنه القول أمام لجنة معنية بقرار حول “حالة حقوق الإنسان في الجمهورية العربية السورية” إن “النظامين السعودي والقطري يختلفان على كل شيء لكنهما يتفقان على الاستمرار في دعم الإرهاب والسعي إلى تدمير سورية”.
وأضاف :”نظام بني سعود ومشيخة قطر أنفقا 137 مليار دولار لتدمير سورية وهي شهادة أدلى بها حمد بن جاسم على التلفزيون القطري الرسمي الأسبوع الماضي … يضاف إلى ذلك مبالغ خيالية أخرى تم صرفها لتدمير اليمن والعراق وليبيا وأماكن أخرى … هذا ما يفعله النظام السعودي بالثروات الهائلة التي تجد نفسها بين يديه بقوة القضاء والقدر”.
وقال أمام اللجنة :”من جديد تجتمع هذه اللجنة لتبحث في مشروع قرار عبثي تقدمه الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وإسرائيل والسعودية وقطر … ويا لها من تركيبة معبرة تجمع رعاة الإرهاب ومثيري الفتن ومدمري الدول وقاتلي الشعوب ومحتلي الأرض”.
وقال الجعفري “إن قمة الفضيحة أن تنبري حكومة مثل حكومة بني سعود لتقديم مشروع قرار عن حقوق الإنسان في أي بقعة من بقاع العالم… الجميع يعلم أن السعودية هي الديكتاتورية الأعظم والأخطر على وجه الأرض”.
وتابع الجعفري :”لو أن الشعب السوري كان سينتظر من الأمم المتحدة أن تحميه من الإرهاب الذي رعاه وغذاه وسلحه وموله ملوك وأمراء ومشايخ بني سعود وبني ثاني لما كنا انتصرنا اليوم على تنظيمي داعش وجبهة النصرة الإرهابيين”.
د ب أ

أخبار لبنان والعالم - من موقع بوصلة
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق