كيف تبدو الحياة في محطة الفضاء الدولية

شاهدنا فيلم gravity وأعطى الجميع انطباعًا قد يكون سيئًا قليلًا وشاقًا أن تعيش في الفضاء دون جاذبية مخافة أن تضيع في الفضاء دون عودة. كما أن فيلم the Martian كان أحد هذه الأفلام شديدة التوتر أيضًا. لكن هناك تجربة فضائية يخوضها رواد الفضاء حول العالم في محطة الفضاء الدولية المأهولة ببعض البشر والذين يقومون بالكثير من التجارب والاصلاحات طبقًا لجدول زمني محدد وفي هذا التقرير سنقوم بالكتابة عن كيفية عيش رواد الفضاء في محطة الفضاء الدولية منذ الاستيقاظ وحتى النوم وكيف يتم السفر إلى محطة الفضاء وما يقومون به على متنها وكيفية ايصال الامدادت لهم من الأرض وما إلى ذلك من التساؤلات التي قد تبدر إلى ذهنك للعيش في الفضاء.

ما يفعله رواد الفضاء في محطة الفضاء الدولية في النهار

لابد لرواد الفضاء أن يحتفظوا بنفص ظروف النظافة الشخصية التي على الأرض بالرغم من الجاذبية الضعيفة على المحطة لذلك فهم عندما يستسقظون في محطة الفضاء الدولية يحتاجون إلى الاستحمام وغسل الشعر والحلاقة.

يستخدم رواد الفضاء شامبو خاص جاف بدون مياه كما المستخدم في المستشفيات بحيث نتجنب استخدام المياه في الفضاء.

كما يستخدم رواد الفضاء أدوات خاصة للنظافة الشخصية والتي يختارها رواد الفضاء طبقًا لعاداتهم المختلفة مثل فرشة الأسنان ومعجونها الخاص.

كما أن الحمام ليس كالمعتاد على الأرض ففي محطة الفضاء الدولية لا توجد الجاذبية القوية للأرض فهو يعمل كما في المكنسة الكهربية عن طريق شفظ المخلفات. كل رائد فضاء يملك الحمام الخاص به حفاظًا على النظافة العامة في المحطة.

النوم في محطة الفضاء الدولية

بعد يوم عمل طويل يحتاج رائد الفضاء إلى النوم والذي بالمناسبة له موعد محدد. وبما أن الجاذبية ضعيفة فهذا يعني أنه لا يوجد أسفل وأعلى في المحطة ولا يمكن أن تنام طافيًا في الهواء لذلك يتم تثبيت أكياس النوم في جدران المحطة ليستطيع رائد الفضاء النوم داخلها دون أن يطفو. ويتم جدولة مواعيد رواد الفضاء على النوم 8 ساعات يوميًا لكنهم قد يستيقظوا في منتصف الليل لينظروا من نوافذ المحطة ويروا العديد من المناظر الرائعة للفضاء والأرض. ولمن يسألون إن كانت هناك أحلام في الفضاء فقد قام رواد الفضاء بالابلاغ عن أنهم يحلمون ويرون الكوابيس حتى أثناء النوم في الفضاء.

العمل في الفضاء

يقوم رواد الأعمال في محطة الفضاء بالعديد من المهمات كما على الأرض فمحطة الفضاء الدولية هي منشأة بحثية دائمة يتم استخدامها في العديد من الأبحاث العلمية الخاصة بالفضاء أو الأرض. يقضي رواد الفضاء داخل المحطة في انجاز العديد من التجارب العلمية وتسجيل النتائج كما انجاز بعض أعمال الصيانة الخاصة بالمحطة وتنظيفها وتغيير الفلاتر الخاصة بالهواء والماء مع استقبال الامدادات من الأرض والتي تعد مهمة ليست بالسهلة كالتسليم باليد على الأرض.

ممارسة التمارين الرياضية

يتم وضع مكان معين في المحطة لصالة الألعاب الرياضية والتي يتم جدولة ممارسة التمارين الرياضية لرواد الفضاء ساعتين يوميًا. وهذا ليس رفاهية بل ضرورة ملحة. ففي الفضاء لا توجد جاذبية ويظل البشر طافين في الهواء طول مدتهم للعمل مما يتسبب في ضمور للعضلات من قلة الاستخدام مما كان من الضرورة ممارسة الرياضة للحفاظ على قوة العضلات والاحفاظ بقدرات المشي عند العودة إلى الأرض.

وقت الأجازة في الفضاء

دوام العمل في الفضاء كما على الأرض بحيث يعمل رواد الفضاء في ايام العمل الرسمية مع الأجازات أيضًا لكن وق الفراغ في الفضاء يختلف عن الأرض حيث يعمل رواد الفضاء على الاستمتاع قدر الامكان بالمناظر الخلابة التي يرونها من نوافذ محطة الفضاء مع بعض الألعاب المبتكرة نتيجة انعدام الجاذبية. أو قد يجلس رواد الفضاء من ثقافات مختلفة للتحدث عن قصصهم في الحياة على الأرض كما يتم جدولة اتصالات دورية بالأهل والأصدقاء والأبناء على الأرض لرفع روحهم المعنوية.

تناول الطعام في الفضاء

تخيل أن ذاهب في رحلة مع مجموعة من الأصدقاء بالطبع سيتم حساب الطعام الذي ستأخذونه معكم. تخيل رواد الفضاء يعيشون عدة شهور بعيدًا عن الأرض بالطبع يجب أن يتم نقل المياه والطعام لهم بشكل دائم. ينقسم الطعام في الفضاء إلى أطعمة يمكن تناولها بشكلها العادي كما الفاكهة والخضراوات و أطعمة أخرى توجد في هيئة مسحوق في أكياس يوضع عليها المياه لكي يتم تناولها مثل المعكرونة والجبنة. وتحتوي محطة الفضاء على أفران لتسخين الطعام وثلاجات للاحتفاظ بالطعام سليمًا لأوقات أخرى. ويتم امداد رواد الفضاء أيضًا بالكاتشاب والموستاردا والملح والفلفل والبهارات لكن في صورة سائلة من أكياس مخزنة لأن صورتها الصلبة قد تتسبب في أخطار على المحطة في الفضاء في ظل انعدام الجاذبية.

وتتأكد محطة الاستقبال على الأرض من تناول رواد الفضاء وجبات متوازنه تحتوي على البروتينات والفيتمينات كما تمدهم بالسعرات الحرارية المطلوبة بحيث يجب على المرأة أن تتناول يوميًا 1900 سعر حراري والرجل يتناول 3200 سعر حراري. بعد الانتهاء من تناول الطعام يتم القاء الأكياس في أماكن معينة ويتم تجميعها وإعادتها للأرض للتخلص منها حفاظًا على النظافة داخل محطة الفضاء.

رحلة إلى الخارج

قد تتطلب صيانة محطة الفضاء الخروج للفضاء لإكمال الاصلاحات لتصبح المهمة أكثر تحديًا وأكثر خطورة. فالمشي خارجًا في الفضاء ليس من مهامهم اليومية بالتأكيد. قبل خروج رائد الفضاء بعيدًا عن المحطة يتم التأكد من قائمة من 100 صفحة تحوي العديد من الأشياء التي يجب تنفيذها للحفاظ على السلامة. لا يمكن الخروج من محطة الفضاء إلى في أزواج بحيث يساعد أحدهما الآخر في حالة حدوث مشكلة ما. بمجرد الخروج من المحطة قد يقضي رواد الفضاء ما يصل إلى 8 ساعات في أعمال الصيانة اللازمة. هذه العملية بالطبع يتم تدريبهم عليها في الأرض لكن الحقيقة عادة ما تكون مختلفة بعض الشئ عن الواقع.

Thaqafnafsak 


'كيف تبدو الحياة في محطة الفضاء الدولية' has no comments

Be the first to comment this post!

Would you like to share your thoughts?

Your email address will not be published.

Bousla News by bousla