الابتزاز يحكم آلية عمل دوريات الجمارك في سوريا

الابتزاز يحكم آلية عمل دوريات الجمارك في سوريا

- ‎فيالتغطية الإخبارية
1092

في ضوء الدوريات التي تسيرها إدارة الجمارك على المحلات التجارية، بهدف الكشف عن البضاعة المهربة، وجه رئيس لجنة الخدمات في مجلس الشعب “صفوان قربي” انتقادات شديدة لآلية عمل الدوريات مؤخراً، مبينأ قيامها بنشر الرعب بهدف الابتزاز الشخصي.

واعتبر قربي في تصريحات صحفية إن العديد من عناصر الجمارك يعيشون حالة من الثراء، إضافة إلى التعويضات التي يأخذونها، ومع ذلك ينظرون لمصالحهم الشخصية قبل مصالح الدائرة واقتصاد الوطن، لافتاً إلى قضية الابتزاز التي يمارسها العاملين في الدوريات المشتركة على الطرقات أو التي تدخل إلى المستودعات والمحال.

واوضح قربي أن حماية الاقتصاد الوطني وضبط الأسواق، ماهي إلا عناوين، تناقص واقع الحال، حيث تمر البضائع التركية إلى الأسواق السورية تحت رقابة الكثيرين من المؤتمنين على حماية الاقتصاد وعدم دخول المهربات.

 وأضاف قربي: “بمعرفتي تعرضت الكثير من المحالات سواء كانت طبية أم غيرها للابتزاز وبشكل صارخ من بعض دوريات الجمارك وبمبالغ كبيرة تصل إلى الملايين”.

أما المعابر الحدودية، فأشار القربي إلى حالة الفوضى التي تسودها، نتيجة الحرب على سوريا، حيث أصبحت بعض المراكز الحدودية غير مضبوطة، مطالباً الضابطة الجمركية بالنشاط أكثر لضبط المراكز الحدودية.

You may also like

حريق جديد يعصف بفرساي غرب العاصمة باريس

بعد الحريق الذي عصف بكاتدرائية نوتر دام التاريخية