قد نسمع كثيراً عن حوادث إختطاف لأطفال وبعضهم لا يعودون أبداً. لكن في خاظثة غريبة وعجيبة في الجيزة في مصر لا نراها سوى في الأفلام، عاد شاب إلى أسرته بعد 21 عاماً من إختطافه

ذكرت الصخيفة المصرية “اليوم السابع”، إستقبل أهالي قرية شاب وسط فرحة كبيرة إختلطت بالزغاريد والدموع في محافظة الجيزة.

وذكر أحد أفراد الأسرة، أن الشاب المدعو عبده جمعة عبده مرعي اختفى وعمره 3 سنوات فقط فى قرية “اللشت” التابعة لمركز العياط في الجيزة. وقد بقيت العائلة تبحث عنه طوال السنوات الناضية لكن دون جدوى.

ولفت هذا الشخص إلى أنَّ الشاب إختطف وهو في عمر ثلاث سنوات ووجده أحد المواطنين في محافظة بني سويف ومنحه اسماً مستعاراً.

أما عن تفاصيل العثور عليه، فقال: “أحد بائعي الطيور من الجيزة كان يسافر إلى بني سويف، وهناك سمع قصة الطفل الذي تمَّ العثور وهو في عمر ثلاث سنوات، إذ وجده أحدهم ورباه حتى سن 24 عاما، ثم نقل بائع الطيور القصة إلى أهل الشاب فى الجيزة”.

وذكر أن أسرة الشاب أجرت تحليل الحمض النووي (DNA) في فرنسا للتأكد من نسب الشاب، وأثبتت التحاليل تطابق البصمة الوراثية لعائلته.