يصعب على بعض الآباء بالتخلي عن بناتهم بسبب الزواج. فقد تعرض عريس للإحراج بعظ أن طلب منه والدها طلب غريب بعد إنتهاء الزفاف وخروجهم من القاعة أثناء توجههم إلى عش الزوجية الخاص بهم.

قام والد العروس بالتوجه بطلب غريب بعض الشيء وقد بكى أمام العريس وهو خارج من قاعة الزفاف وطلب منه أن يقبل ابنته للمرة الأخيرة.

أوضح العريس أن المفاجأة لم تكمن في الطلب في حد ذاته، ولكنه طلبا غريبا، لأنه كان على خلاف مستمر مع ابنته ولم يرغب في حضور الزفاف وأخبرهم أنه لا يحبها.

أشار الشاب إلى أن الأب كان متأثرا في حفل زفاف ابنته، وتغاضى تماما عن الخلاف الواقع بينه وبين والدة العروس وأسلوبها في التربية لأنهما كانا منفصلين لمدة 10 سنوات.

برغم الرفض الشديد الذي تعرض له العريس من الأب حينما قرر خطبة الفتاة، لكنه تعرض للإحراج من طلب والدها في حفل الزفاف والذي كان بالنسبة له غريبا جداً.