الكثير من الفتيات يحبون أن يخضعوا لعمليات تجميلية أو فيلر تجعلهم يبدون أجمل. إلى أن ذلك شكل صدمة كبيرة لفتاة بريطانية بعد أن تضخمت شفتيها إلى ثلاث أضعاف حجمهما وقد شوهت إطلالتها.

لويز سميث هي فتاة بريطانية من وقاطعة “ويست ساسكس”، حيث أرادت أن تكبر شفتيها لكي تعزز ثقتها بنفسها وقامت بحجز موعداً في صالون التجميل للحصول على فيلر مقابل 80 جنيه إسترليني في 10 ديسمبر الماضي.

كانت لويز محمسة جداً لذلك لكن سرعان ما تلاشى ذلك وأصيبت بالصدمة بعد أن تضاعف حجم شفتيها، وقررت مشاركة أزمتها في محاولة لحث غيرها من السيدات على أخذ حذرهن عند الخضوع لهذا النوع من الإجراءات.


وصفت لويز نفسها أنها كانت تبدو وكأنها تلقت لكمات في وجهها بضع مرات، وشعرت بوجود تكتلات صلبة في كلا الشفتين. وأشارت إلى أن التكتلات الصلبة مازالت تؤلمها وليس من السهل التخلص منها.

وتابعت أنها راسلت خبيرة التجميل عقب تضخم شفتيها لكنها حظرتها، لذا شاركت لويز سميث تجربتها المروعة عبر حسابها على فيسبوك وطالبت باستعادة أموالها، وبالفعل استعادته.

واستعانت بخبيرة تجميل أخرى في أعقاب ذلك والتي أخبرتها بأنه قد تم تطبيق الإجراء بشكل خاطئ، ونصحتها بمحاولة تدليك شفتيها للتخلص من التكتلات الصلبة، لكنها عملية مؤلمة بالنسبة إليها.