جميعنا نسعد بدبلة زواجنا ونحاول الحفاظ عليها بشتى الطرق. لكن فقدت إمرأة إيطالية دبلة زواجها على شاطئ البحر، ليعيدها إليها غواص بعد 30 عاماً من فقدانها.

بطلا هذه القصة هما إنيانزيا أرو وماسيمو بيني الذين تزوجا في عام 1991 عندما كانا ما يزالا شابين من مقاطعة كالياري بجزيرة سردينيا في عطلة على الشاطئ.

إنتهت هذه المناسبة بحادثة أحزنتهما كثيراً، فقد فقدت أنيانزيا خاتم زواجها في البحر أثناء تواجدها على البحر في شاطئ جوفينتيدو.

وبعد 30 عاماً، ولحسن حظها، أعيد خاتم زواجها إليها بعد أن عثر عليه غواص يدعى لوكا لوبينا عليها، أثناء الصيد بالرمح في تلك المنطقة، فوجد الدبلة بشكل مفاجئ وغريب.

واعتقد لوكا أن هناك شخصاً ما ربما لا يزال يبحث عن هذا الخاتم، حيث أن ذلك يمثل له أو لها قيمة عاطفية كبيرة لذلك قرر تسليمها إلى قوات شرطة منطقة بالو، وفقاً لموقع “notizie” الإيطالي.

ولم يتمكن ضباط الشرطة من الوصول لصاحبة هذا الخاتم على الفور، ولكن بفضل وسائل التواصل الاجتماعي نجحوا في العثور على صاحبتها إنيانزيا أرو، التي لم تصدق عينيها عند استلامها.