هناك الكثير من الأسخاص الذين يحملون والغضب والكراهية في قلوبهم على الرغم من مرور سنوات عديدة. فقد أغلق مطعم لبيع الشاورما في موسكو يوم السبت بسبب علامته التجارية التي حملت صورة جوزيف ستالين، الأمر الذي سبب غضب عارم بين الناس.

هذا المطعم كان يضع صورة الزعيم الشيوعي “ستالين” أعلى الباب. في حين كان يقف في الداخل عامل يرتدي زي رجال الأمن في عهد ستالين لتقديم لفائف اللحوم، التي تحمل أسماء القادة السوفييت.

وقال ستانيسلاف فولتمان صاحب المطعم: “كان الافتتاح كامل العدد أمس الأول، وخدمنا نحو 200 عميل. لم تكن هناك أسباب قانونية لإغلاق المطعم، لكن الشرطة أرغمتني على إزالة علامة ستالين ثم أجبرني الضغط الهائل من السلطات المحلية إلى الإغلاق التام”.

كما إحتدم الجدل على مواقع التواصل الإجتماعي بسبب العلامة التجارية حيث وصفها الكثيرين بأنها تثير الإشمئزاز.

وقال فولتمان: “كنت أتوقع بعض الضجيج على مواقع التواصل الاجتماعي، لكن لم أكن أتوقع أن يتدفق جميع المراسلين والمدونين وجميع محطات التلفزيون إلى هنا ويصطفون كما يفعلون أمام ضريح لينين”.