يبذل الكثير من الأشخاص مجهوداً لدخول موسوعة غينيس إلا أن هذا الطالب الصيني تمكن من دخولها من دون أي مجهود بسبب طوله.

رين كييو كان دائماً يتفوق على زملائه بسبب طوله الذي يبلغ 221.03 سنتيمتراً. رين هو طالب في المرحلة الإعدادية بمدينة ليشان بمقاطعة سيتشوان في جنوب غرب الصين.

يبلغ رين من العمر فقط 14 عاماً وقد أصبح أطول مراهق في العالم ذكر في العالم وفقاً لCGTN.

وتم تأكيد أن رين كييو هو أطول مراهق في العالم بعد أن نشرت موسوعة غينيس للأرقام القياسية النتيجة على موقعها على الإنترنت وتم إجراء عملية القياس مرة أخرى في شهر أكتوبر الماضي، بعد أن زار مسؤول غينيس منزل الطالب للقيام بذلك بنفسه.

وكتبت موسوعة غينيس في بيان نُشر على موقعهم على الإنترنت: “أن “رين كييو كان قياسه مذهلًا حيث بلغ طوله 221.03 سم، وهو يحمل الآن الرقم القياسي لأطول ذكر دون سن 18 عاماً”.

رين كييو طويل جداً لدرجة أنه عليه صنع أثاثاً خاصاً به حتى يتناسب مع طوله إن كان الكرسي أو المكتب، وفق صحيفة The Sun.

وقال رين: “منذ أن دخلت المدرسة لأول مرة، لاحظت أنني أطول من الأطفال الآخرين الذين في مثل عمري وأن كثير من الطلاب كانوا يخطئون في أنني زميل لهم من الجيل الأول، ولقد أزعجني ذلك لكنني قررت أن أجعله شيئاً إيجابياً من خلال التقدم إلى موسوعة غينيس للأرقام القياسية لمعرفة ما إذا كان بإمكاني الحصول على الرقم القياسي العالمي”.