هناك العديد من الأشخاص الذين يمتلكون مواهب فريدة حول العالم. فقد نال فلسطيني إعجاب العديد من الأشخاص بسبب موهبته بالتكلم من بطنه كما أنه يغني بطبقات صوتية شديدة الوضوح دون أن يحرك شفتيه.

يدعى هذا الرجل عبد السلام عبده وهو فلسطيني يملك موهبة التكلم من بطنه. يضع قبعة حمراء على رأسه ويضع نفس القبعة على رأس دميته التي تشبه لحد كبير الإنسان العادي. ويستعمل دميته في تقديم عروض غنائية مؤخراً في المهرجانات للحفاظ على التراث الفلسطيني في شوارع الضفة الغربية المحتلة.

الحاضرون لهذا المهرجان هم سكان مدينة الخليل التي تقع على أطراف الضفة الغربية الذين يبحثون عن بعض الراحة بسبب القيود التي فرضتها جائحة كورونا وجعلتهم يلتزمون منازلهم، وفق وكالة “رويترز”.

يغني عبد السلام على وقع أنغام عربية بطبقات صوتية واضحة من دون أن يقوم بتحريك شفتيه والخضور يصفقون له. للوهلة الأولى، ظن الجميع أن دمية حقيقة وهي التي تقوم بالغناء وتنقر على أوتار العود الصغير وتفتح فمها للغناء.