الكثير من الأطفال يملكون مواهب عدة لكن الأهم من ذلك هو أن ينمي الأهل موهبة طفلهم. وهذا هو حال الطفل الفرنسي جيوم بينوليل الذي يبلغ من العمر فقط الست سنوات.

الطفل جيوم بينوليل يمتلك موهبة فريدة من نوعها بسبب قدرته على العزف على البيانو بشكل جميل جداً. وهو الآن يتدرب على عزف معزوفة رقصة البولكا الإيطالية للمؤلف سيرجي رخمانينوف في حفله القادم.

يقول مدرب الكفل سيرجي كوزنيتسوف: “قابلت أشخاصاً موهوبين في مسيرتي ولكن ليس جيوم”.

والدا جيوم، كلير ودومينيك، هما موسيقيان هواة، وقد قاموا بإرسال جيوم للعزف على البيانو وهو فقط في الرابعة من عمره بعد أن أدركا أنه يستطيع سماع نغمة وعزفها بنفسه، وأيضاً قدرته الفائقة على تمييز درجات السلم الموسيقي.

ذاع صيت جيوم في أواخر شهر أغسطس في نمسا في مدينة سالزبورج أي مسقط رأس الملحن فولفجانج أماديوس موزارت. وقد تم إختيار جيوم للعزب على المسرح بعد فوزه بجائزتين في نسابقة فيرتوسو الكبرى.

واختير جيوم للعزف على خشبة المسرح في حفل موسيقي بعد فوزه بجائزتين في مسابقة فيرتوسو الكبرى.


الموسيقى هي ببساطة تجربة ممتعة يشاركها جيوممع عائلته، كما أنهم يعزفون معاً وفي المساء يقدم حفلات موسيقية مصغرة لوالديه في بمنزلهم.

وبالنسبة لمستقبله المهني، قال والداه أنهما سوف يتركان القرار لجيوم، لكن مهما كان المسار الذي سيسلكه، فهما يأملان أن تظل الموسيقى حاضرة في حياته.