رد الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل على الإشاعات التي طالتهما مؤخراً، حيث كشف المتحدث الرسمي بإسمهما أن الثنائي لن يشاركا بأي نوع من البرامج الواقعية بعكس ما تقوله الشائعات.

وقد نقلت مؤخراً العديد من المواقع الإخبارية الأميركية عن خبر مشاركة الثنائي في مسلسل واقعي جديد بعد أن وقعوا صفقة مع شبكة “نتفليكس” بقيمة 150 مليون دولار.

كما أكد المتحدث الرسمي بإسمهما، أن الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل لديهما الآن عدة مشاريع قائمة حالياً. حيث تضم هذه المشاريع مسلسل وثائقي عن الطبيعة ومشروع آخر عن رسوم متحركة يحتفي بالنساء الملهمات، وهما حالياً لا يمتلكان الوقت لأي مشروع أو إلتزام آخر.

كما أعلنا الثنائي في وقت السابق من هذا الشهر، عن إنشاء شركة إنتاج خاصة بهما وتوقيعهما صفقة مع شبكة “نتفليكس”، شركة عملاقة للبث الإلكتروني، تصل قيمتها إلى 150 مليون دولار.

كما أعلن مساعد الرئيس التنفيذي لشبكة نتفليكس أندرو روس، أن ميغان لن تشارك في الصفقة بدور تمثيلي وستكتفي فقط بالجانب الإنتاجي.