هناك بعض الأشخاص الذين يتمتعون بمواهب مثيرة ما يجعلهم ذلك يملكون القدرة على تحدي قوانين الطبيعة والجاذبية التي تفرض نفسها علينا. لكن إستطاع شاب عراقي بالتحدب قوانين الطبيعة وكسر قواعدها.

إبراهيم صالح الملقب بإسم “ملك التوازن” يمتلك قدرة عجيبة بالحفاظ على توازن الأشياء مهما كانت حجمها ووزنها، وقد أثار الكثير من الجدل على مواقع التواصل الإجتماعي بفضل قدرته هذه.

يحتاج الحفاظ على التوازن على تركيز عال وخاصة إذا كانت الأشياء فوق بعضها. يعمل إبراهيم صالح في مستشفى الناصرية في العراق، لكنه لا يتخلى أبداً عن هوايته في توازن الأشياء.

جذب إبراهيم الكثير من الأنظار إليه بفضل قدرته الفريدة، إلا انه يحلم بتحقيق رقم قياسي لذلك يقوم بالتدريب بشكل دائم لكي يطور هوايته التي يمارسها من 4 سنوات. كان الأمر صعب بالنسبة له في البداية لكنه تمكن من النجاح.

يتدرب إبراهيم يومياً لمدة 6 ساعات، حتى أنه يستطيع حفاظ على توازن الأشياء فوق بعضها البعض لمدة نصف ساعة وهذا ما أبهر متابعيه بسبب قدرته العحيبة.

وعن تحقيق التوازن،  يؤكد إبراهيم أنه يعتمد على قوانين الفيزياء لكن الأمر يتطلب إيجاد نقطة توازن وهذا هو سر عمله وهذا أكثر ما يحتاج تركيز وتدريب.

شاهدوا هذه الصور: