يعتبر النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي حديث جميع الصحف العالمية حالياً بسبب رغبته الفجائية بالرحيل عن ناديه برشلونة بعد أن أمضى 16 عام في صفوفه.

قام ميسي بإرسال فاكساً يوم الثلاثاء الماضي إلى إدارة برشلونة ليطلب رحيله بشكل مجاني. كما أنه تغيب عن إجراء فحوصات فيروس كورونا التي خضع لها اللاعبون يومالأحد، قبل بدأ استعدادات الموسم الجديد ليواصل الغياب عن تدريبات الفريق يومي الإثنين والثلاثاء.

أعرب ميسي عن رغبته بالإنضمام إلى الفريق السماوي الإنكليزي مانشستر سيتي، لكن كيف يمكن أن يحدث ذلك من غير مخالفة قواعد اللعب المالي النظيف.

قواعد اللعب المالي النظيف لكرة القدم تشير إلى وجوب ألا تزيد خسائر النادي في السنوات الـ3 الأخيرة عن 30 مليون يورو، أو ما يعادل نحو 26.5 مليون جنيه إسترليني.

صحيفة “ذا أتلتيك” أجرت حوارا مع كيران ماغواير، مؤلف كتاب “سعر كرة القدم”، للتعرف على الخبايا المالية وراء إتمام الصفقة.

أكد ماغواير أن فريق مانشستر سيتي لديه حظ جيده يخوله بالتعاقد مع ميسي دون التعرض للمساءلة المالية بسبب الفيروس.

كما أوضح ماغواير أن “يويفا” سمح للأندية بدمج الحسابات المالية لموسم 2019-2020 مع موسم 2020-2021، بسبب التأثيرات السلبية التي ضربت خزائن الأندية بعد توقف النشاط الرياضي.

لذلك فإن الفريق الإنكليزي سوف يكون قادراً على دفع المبلغ الكبير لضم ميسي من خلال بيع بعض اللاعبين.

أرباح مانشستر سيتي

أشار ماغواير إلى أن فريق مانشستر سيتي يمتلك ربح في الوقت الحالي مبلغ 107 ملايين جنيه إسترليني بسبب بيع اللاعبين.

كما وافق الفريق السماوي على بيع جناحه ليروي ساني إلى بايرن ميونيخ مقابل 50 مليون جنيه إسترليني. كما تخلص أيضاً من راتبه وراتب ديفيد سيلفا الذي رحل بشكل مجاني إلى ريال سوسيداد الإسباني.

أن قواعد اللعب المالي النظيف تسمح بخسارة نحو 26 مليون جنيه إسترليني ما يعني أن مانشستر سيتي يمتلك القدرة بدفع 133 مليون جنيه إسترليني.

طريقة الانتقال

في حال قام ميسي بالإنضمام إلى الفريق السماوي بشكل مجاني، فلن يعاني الفريق من أي مشاكل ولن يدفع سوى راتب ميسي أي 60 مليون جنيه إسترليني بالإضافة إلى المتغيرات التي قد تصل إلى 40 مليون.

أما في حالة إصرار برشلونة على الحصول على مقابل، فسيكون على مانشستر سيتي الاتفاق مع برشلونة على طريقة الدفع وتقسيم المقابل المادي على السنوات التي سيقضيها ميسي معهم.

العديد من التقارير تشير إلى إمكانية خروج ميسي مقابل 100 مليون جنيه إسترليني، على أن ينتقل للسيتي بعقد يمتد لـ3 سنوات، ما يعني أن النادي السماوي قد يدفع 33.3 مليون جنيه إسترليني في كل موسم.

قد يكون مانشستر سيتي مضطرا لدفع 93 مليون جنيه إسترليني ،مع راتب اللاعب، في الموسم الأول، وهو ما تغطيه أرباحه في السنوات الأخيرة حتى الوقت الراهن.

أرباح ميسي

يجلب إنضمام ميسي للفريق الإنكليزي المزيد من الأرباح ما يساعده بعدم مخالفة اللعب المالي النظيف.

الأرباح ستعود من خلال عقود الرعاية والبث التلفزيوني، بالإضافة إلى المكافآت التي يحصل عليها عند التتويج بالبطولات، وهو المتوقع أن يحدث مع النجم ميسي.