يعيش كل من الفريقين الإسبانيين، فريق ريال مدريد وبرشلونة، أجواء مختلفة كلياً في فترة إعدادهم للموسم الطديد الذي ينطلق في 11 سبتمبر الحالي.

يخوض فريق ريال مدريد حالياً ثاني تدريباته في فترة الإعداد للموسم الجديد، حيث جرى التركيز على الجانب البدني.

قام الفريق بالإستعداد للموسم الجديد بمجموعة صغيرة من اللاعبين بسبب مشاركة عدد كبير منهم مع المنتخبات.

تدرب كل من الدومينيكاني ماريانو دياز والإسباني براهيم دياز داخل صالة الألعاب الرياضية، أما الإسباني داني سيبايوس فتدرب منفردًا على هامش الفريق.

سوف يقوم فريق ريال مدريد بالخوض أول مبارياته في دوري الإسباني لا ليجا في 20 سبتمبر الحالي أمام فريق ريال سوسييداد، حيث تأجلت مباراته في الجولة الأولى مع خيتافي بسبب التزامات الفريقين الأوروبية.

وعلى العكس من ذلك تماماً، فإن الهولندي رونالد كومان يقود ثاني تدريب له مع فريق برشلونة، لكنه يعاني من الكثير من الضغوطات بسبب رحيل المهاجم الأساسي ليونيل ميسي والذي تغيب عن الحضور لليوم الثاني.

أعرب ميسي عن عدم رغبته في العودة إلى تدريبات قبل حسم رحيله عن صفوف النادي الكتالوني، بسبب فشل الوضع الإداري والفني للفريق. وتجدر الإشارة إلى أن الكرواتي إيفان راكيتيتش إنتقل رسميا إلى صفوف إشبيلية أي ناديه السابق.

تركز التدريب على الجانب البدني لكن مع بعض التدريبات بالكرة، وينتظر أن يعود الفريق التدرب الأربعاء لاستمرار استعداده للموسم الجديد. كما ينتظر فريق برشلونة رحيل التشيلي أرتورو فيدال الذي ارتبط اسمه بإنتر ميلان الإيطالي بسبب رغبة المدير الفني للفريق أنطونيو كونتي بالحصول على خدماته.

فيما يسعى يوفنتوس الإيطالي بضم لويس سواريز خلال الميركاتو الصيفي الجاري. وأشار سواريز إلى تلقيه مكالمة هاتفية من الهولندي كومان طالب فيه سواريز بالرحيل عن الفريق قبل انطلاق الموسم الجديد.