آخر الأخبار: ترامب: أكراد سوريا لم يساعدونا في النورماندي!

آخر الأخبار: ترامب: أكراد سوريا لم يساعدونا في النورماندي!

- ‎فيالتغطية الإخبارية
66

التغطية الإخبارية مستمرة من موقع بوصلة الإخباري حيث نقدم لكم أخبار لبنان والعالم

أرجع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قراره سحب قواته من سوريا، وترك حلفائه الكرد أمام القوات التركية، أن الكرد السوريين «لم يساعدونا في النورماندي» خلال الحرب العالمية الثانية.والنورماندي أشهر معارك الحرب العالمية الثانية، التي بدأت بإنزال الحلفاء (الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا) قوات عسكرية كبيرة على شواطئ النورماندي شمال فرنسا، في حملة هدفت لاستعادة الأراضي الفرنسية التي كانت تسيطر عليها ألمانيا النازية.

ورأى ترامب خلال مؤتمر صحفي، أمس، أن القوات الكردية «تقاتل من أجل أرضها». وأضاف «كما كتب أحدهم في مقال قوي جداً اليوم، هم لم يساعدونا في الحرب العالمية الثانية، لم يساعدونا في (معركة) النورماندي مثلاً».

وبحسب وكالة الصحافة الفرنسية، فإن ترامب يشير على الأرجح إلى «مقال نشر في الموقع الإلكتروني المحافظ (تاونهول)، يدعم قراره سحب القوات من شمال سوريا»، وقال كاتب المقال «لم نر الكرد في نورماندي أو انشون (الحرب الكورية) أو خي سانه (فيتنام) أو قندهار (أفغانستان)».

ويجد دونالد ترامب نفسه تحت وابل من الانتقادات من مقاتلين قدامى في الجيش الأمريكي لتخليه عن الأكراد. واتهم القائد السابق للقوات الأمريكية في الشرق الأوسط الجنرال جوزف فوتيل الرئيس الأمريكي بالتخلي عن حلفاء يشكلون القسم الأكبر من قوات سوريا الديمقراطية التي كان دور حاسم في محاربة تنظيم داعش.

وكتب الجنرال الذي تقاعد هذا العام «سياسة التخلي هذه قد تقضي على معركة دامت خمس سنوات ضد تنظيم داعش وستضر فعلياً بمصداقية الأمريكيين في كل المعارك المقبلة التي سنحتاج فيها إلى حلفاء أقوياء».

واعتبر القائد السابق للقوات البرية الأمريكية في أوروبا مارك هرتلينغ أن قرار ترامب «ينذر بكارثة مقبلة على الولايات المتحدة».

You may also like

آخر الأخبار: بريطانيا تراجع قواعد الحصانة الدبلوماسية بعد حادث مميت

التغطية الإخبارية مستمرة من موقع بوصلة الإخباري حيث