كثيراً ما نتعرض للإلتهابات في الجهاز التنفسي وخاصة العلوي. ولكن ما لا نعرفه هو وجود الدواء الأمثل لهذه الإلتهابات في منزلنا وهو العسل.

لا يكاد يخلوا أي منزل من العسل فهو مادة غذائية طبيعية وحلو المذاق. ينتج النحل مجموعة متنوعة من العسل الذي يختلف في اللون والطعم والرائحة والجميع يستهلك العسل في جميع أنحاء العالم. لكن كيف يساعد العسل في علاج إلتهابات الجهاز التنفسي العلوي؟ لنتعرف على الإجابة على هذا السؤال.

أوصى الباحثون وأطباء بريطانيون بضرورة إستخدام العسل كعلاج بديل للمضادات الحيوية والأدوية الأخرى لعلاك إلتهابات الجهاز التنفسي العلوي نظراً لفائدته وثمنه الزهيد وأيضاَ كونه لا يسبب أي أعراض جانبية.

وحلل الباحثون في جامعة أكسفورد البريطانية، نتائج 14 دراسة سابقة شارك فيها أكثر من 1760 شخصًا يعانون من التهاب الحلق والسعال وانسداد الأنف.

أظهرت النتائج التي قارنت بين فاعلية العسل ومكونات الأدويات لعلاج نزلات البرد، أن أعراض المرض بقيت بمدة أقل من يومين عند الأشخاص الذين إستخدموا العسل كبديل عن الدواء. كما أدى إلى خفض شدة السعال، كما أنه تفوق خلال التجارب على أدوية المسكنة للألام والخافضة للحرارة.

وكتب مؤلفوا الدراسة في مجلةBMJ Evidence Based Medicine، أن التهابات الجهاز التنفسي العلوي هي السبب الأكثر شيوعًا لوصف المضادات الحيوية”.

واقترح الباحثون وصف العسل كبديل آمن لعلاج أعراض الجهاز التنفسي العلوي. وأكد الخبراء أن العسل أكثر فعالية وأقل ضرراً من أي أدوية يمكن أن نستخدمها ولا يسبب ضرراً بسبب مقاومته للميكروبات.

عندما يصف الأطباء أدوية لعلاج أمراض الجهاز التنفسي العلوي، التجويف الأنفي والجيوب الأنفية والبلعوم وأحيانا الحنجرة، فيوصي الباحثون والأطباء العسل كبديل للمضادات الحيوية، لأنه أكثر فعالية وأقل ضررًا من الدوية المعتادة.

هل كنتم تعرفون هذه المعلومة عن العسل؟ وهل تستخدموه في علاج الإلتهابات؟ شاركونا في تعليقات