ريال مدريد ينتفض على بيتيس ويفوز بخماسية بعد شوط اول كارثي

ريال مدريد ينتفض على بيتيس ويفوز بخماسية بعد شوط اول كارثي

- ‎فيرياضة
174

ثأر ريال مدريد من مضيفه ريال بيتيس الذي الحق به اول خسارة في الدوري هذا الموسم عندما هزمه في عقر داره 1-0 بعد فوزين وتعادلين بفضل ماركو اسنسيو الذي كان له شرف تسجيل الهدف رقم 6000 لفريق العاصمة، علما بأن غوتي سجل الهدف رقم 5 الاف عام 2008.

وافتتح ريال مدريد التسجيل في وقت مبكر بعد تسديدة من البرتغالي كريستيانو رونالدو ردها الحارس انطونيو آدان فعادت الكرة الى ماركو اسنسيو الذي اعادها برأسه الى الشباك (11).

واجرى المدرب الفرنسي زين الدين زيدان تغييرا اضطراريا بعد اصابة المدافع البرازيلي النشيط مارسيلو، وادخل بدلا منه الفرنسي تيو فرنانديز (30) فلم يتأخر الرد من بيتيس بعد كرة عرضية من خواكين ارتقى لها الجزائري عيسى مندي ووضعها برأسه على يسار الحارس الكوستاريكي (33).

واستغل بيتيس مرة جديدة سوء انتشار لاعبي ريال مدريد، وارتد بهجمة سريعة معاكسة ووصلت الكرة الى الدومينيكاني دونيور فيربو في الجهة اليسرى اطلقها قوية نحو المرمى فحاول ناتشو ابعدها لتدخل مرمى فريقه هدفا ثانيا لاصحاب الارض (37).

وفي الشوط الثاني، سد ريال مدريد الثغرات الدفاعية فاختلف الوضع كليا، واعاد القائد “المنقذ” سيرخيو راموس الامور الى نصابها بادراكه التعادل وكالمعتاد من ضربة رأس اثر ركنية نفذها لوكاس فاسكيز (50).

وحرم آدان الويلزي غاريث بايل من هدفين بعد ان قطع له انفرادين في دقيقتين (55 و56)، لكن اسنسيو نجح وكان له شرف تسجيل هدف ستبقى ذكراه في سجلات التاريخ بعد تمريرة قصيرة من دانيال كارفاخال مانحا التقدم للضيوف (59).

وجاء دور رونالدو، افضل لاعب في العالم، ليضيف الرابع بعد ان احسن استغلال كرة من البرازيلي كاسيميرو (65).

وانخفضت وتيرة الاداء المدريدي بعد الفورة الواضحة حتى الدقائق الخمس الاخيرة حيث تمكن بيتيس من تقليص الفارق بتسجيله الهدف الثالث عن طريق البديل سيرخيو ليون اثر تمريرة من فيربو (85) بعد اربع دقائق من نزوله.

وعزز الفرنسي كريم بنزيمة الذي نزل بديلا لرونالدو (89) تقدم ريال مدريد وفوزه بالهدف الخامس في الوقت بدل الضائع بعد تمريرة ممن فاسكيز (90+2).

ورفع ريال مدريد رصيده الى 45 نقطة وبات على بعد نقطة واحدة خلف فالنسيا، ويمكنه انتزاع المركز الثالث في حال فوزه الاربعاء على ليغانيس في مباراة مؤجلة من المرحلة السادسة عشرة، علما بأن الاخير اخرجه من مسابقة الكأس.

You may also like

Edie

83 year old Edie believes that it is