في أغرب مكان قد تتوقعه يقبع دواء الملاريا!

في أغرب مكان قد تتوقعه يقبع دواء الملاريا!

- ‎فيصحة ورشاقة
158

أثبت بحث جديد أنه بالإمكان تطوير مكون شائع في معجون الأسنان قادر على مكافحة سلالات الملاريا المقاومة للعقاقير.

واستخدم العلماء خلال الدراسة “عالما آليا” يعمل بالذكاء الاصطناعي، بهدف إجراء فحص يشمل ملايين الاختبارات الكيميائية والجينية والدوائية.

وقال فريق البحث من جامعة كامبردج البريطانية، إن مادة “التريكلوسان” التي تدخل في تركيبة معجون الأسنان أظهرت قدرة على وقف انتشار الملاريا في مرحلتين حرجتين في الكبد والدم.

ويشير ستيف أوليفر، من قسم الكيمياء الحيوية في جامعة كمبردج، إلى أن البحث عن علاجات جديدة أصبح ضرورة ملحة.

وتشق طفيليات الملاريا طريقها إلى الكبد بعد انتقالها إلى عائل جديد من خلال لدغة البعوض، حيث تنضج وتتكاثر، ثم تنتقل إلى كريات الدم الحمراء وتتكاثر وتنتشر في أنحاء الجسم وتسبب حمى ومضاعفات قد تهدد حياة المريض.

والجدير بالذكر أن العلماء، يعرفون سابقا أن مادة “التريكلوسان” يمكنها وقف نمو طفيليات الملاريا في مرحلة الإصابة في الدم من خلال تثبيط عمل إنزيم يعرف باسم “إنويل ريدوكتاس” يساهم في إنتاج الأحماض الدهنية.

ووجد فرق البحث، خلال الدراسة، أن مادة “التريكلوسان” تثبط أيضا عمل إنزيم مختلف تماما في طفيل الملاريا يعرف باسم “دي.إتش.إف.آر”.

وهذا الإنزيم هو هدف عقار “بيريميثامين” المضاد للملاريا الذي تزداد مقاومة طفيليات الملاريا له خاصة في إفريقيا.

واكشف العلماء، خلال الدراسة قدرة “التريكلوسان” على استهداف هذا الإنزيم وتثبيطه حتى في الطفيليات المقاومة للبيريميثامين.

ويمنح هذا الاكتشاف العلماء أملا في تطوير عقار جديد، وفقا لإليزابيث بيلزلاند، المشاركة في الدراسة، والتي أكدت على أن “المكون آمن، وقادر على استهداف نقطتين في دورة حياة طفيل الملاريا، ما سيصعب عليه مقاومته”.

You may also like

ريال مدريد إلى باريس: مبابي أو لا أحد!

طموحات بيريز تُبنى على أنقاض باريس ! ينتظر