كارثة للاجئين سوريين الحدود اللبنانية.. أطفال ونساء قضوا تجمدا!

كارثة للاجئين سوريين الحدود اللبنانية.. أطفال ونساء قضوا تجمدا!

- ‎فيالتغطية الإخبارية
109

أفادت وسائل إعلام بمأساة حصلت مع 10 لاجئين سوريين من بينهم أطفال، تجمدوا حتى الموت في البقاع الغربي على الحدود اللبنانية السورية، بسبب عاصفة ثلجية والرياح العاتية.

وأظهرت صور نشرتها وسائل الإعلام ونشطاء، بشاعة الموقف في جبل الصويري، حيث تم العثور على 10 جثث كانوا ضمن مجموعة مكونة من 30 شخصا، حاولوا اجتياز الحدود إلى داخل لبنان.
وأوضحت بعض وسائل الإعلام اللبنانية، أن من بين الموتى 7 إناث بينهن قاصرات وطفلة وثلاثة ذكور بينهم طفل يبلغ العام الواحد، ومسن ورجل كان يتولى مسألة إرشاد الطريق.

You may also like

ريال مدريد إلى باريس: مبابي أو لا أحد!

طموحات بيريز تُبنى على أنقاض باريس ! ينتظر