“ساحر الملاعب” يطوي الصفحة

“ساحر الملاعب” يطوي الصفحة

- ‎فيرياضة
66

الساحر يمتنع عن السحر..

أعلن النجم البرازيلي رونالدينيو اعتزاله كرة القدم بشكل نهائي، بعد مسيرة رياضية حافلة بالعطاء رفقة المنتخب الوطني وعمالقة الكرة الأوروبية.

رونالدو دي أسيس موريرا المعروف بإسم رونالدينيو جاوتشو (37 عامًا) وضع حدًا لمسيرته التي دامت لـ 20 عامًا تقلد من خلالها العديد من الأوسمة والألقاب.

وبدأ اللاعب المولود بمدينة بورتو أليجري البرازيلية، المسيرة مع نادي جريميو حيث لعب للفريق الأول بعمر 18 عامًا موسم 1998، قبل أن يتلقى دعوة بالعام التالي للمنتخب البرازيلي، والذي فاز معه بكوبا أميركا بالباراجواي 1999 وفضية كأس القارات بالمكسيك بالعام ذاته، حيث برز نجمه قبل أن يشد الرحال نحو أوروبا عام 2001 وبالتحديد إلى باريس سان جيرمان.

اللاعب الأكثر مهارة بتاريخ البرازيل تحصل مع السليساو عام 2002 على لقب كأس العالم والذي أقيم بكوريا الجنوبية واليابان.

وجاءت اللحظة الأكثر إلهامًا في تاريخه عندما انتقل إلى برشلونة موسم 2003 ليكتب إسمه بسطور من نور في تاريخ النادي الكاتالوني خلال خمس مواسم قضاها بجنبات ملعب كامب نو، محققًا لقبين للدوري ومثلهما للسوبر المحلي.

ويعد موسم 2005 أفضل مواسم اللاعب على الإطلاق، حيث توج بقلب كأس القارات بألمانيا، فضلًا عن جائزة الكرة الذهبية، قبل أن يحقق لقب دوري أبطال أوروبا والنهائي الشهير ضد أرسنال الأنجليزي في الموسم التالي.

وفي عام 2008 تنقل إلى ميلان الإيطالي الذي قضى معه ثلاث سنوات، حيث افتتح أولى أهدافه بهدف في مرمى الغريم إنتر ميلان بالديربي، وتحصل مع الروسونيري على لقب واحد للكالتشيو، قبل أن يقل مردوده بموسم 2010 ويقرر الرحيل.

في العام 2011 عاد اللاعب إلى البرازيل مرة أخرى عبر فلامينجو الذي سجل له 15 هدفًا في ذلك الموسم، قبل أن ينتقل إلى أتليتكو مينيرو في العام التالي حيث لعب بقميصه موسمين، وفي 2014 شد الرحال إلى المكسيك عبر نادي كرويتارو ليلعب له موسمًا واحدًا، ليحن مرة مجددًا للبرازيل والتي لعب على أرضها مرة ثالثة بألوان نادي فلومينينسي 2015.

You may also like

أتليتيكو يقسو على ريال مدريد في نهائي السوبر الأوروبي

أتلتيكو يتوج بلقب السوبر الأوروبي نجح أتليتيكو مدريد