هل يعالج الزنجبيل الإسهال المزمن؟ اليك الاجابة..

هل يعالج الزنجبيل الإسهال المزمن؟ اليك الاجابة..

- ‎فيصحة ورشاقة
99

أشار تقرير نشره موقع Medicalnewstoday إلى أن الزنجبيل يعتبر علاجاً مهماً للإسهال واضطرابات المعدة والغازات والغثيان والتسمم الغذائي.

وكشف التقرير أن تناول الزنجبيل يساعد على الحد من انقباضات عضلات الجهاز الهضمي السفلي، وبالتالي على التخلص من سبب الإسهال.

ولفت إلى أنه يحدّ أيضاً من الارتجاف الناتج عن هذه المشكلة ومن حدوث الالتهابات المرتبطة بها، كما أنه يساهم في علاج الأسباب المزمنة للإسهال مثل قرحة وحرقة المعدة.

وافاد بأن أفضل طريقة لاستهلاك الزنجبيل هي بشكله الطبيعي، مضيفاً أنه يمكن البدء بغرام واحد أو أقل يومياً. ونبه إلى ضرورة عدم زيادة الكمية في حال توقفت أعراض الإسهال.

كذلك تضمن التقرير لائحة بفوائد هذا المكون، ومنها علاج اضطرابات الصباح ودوار البحر والغثيان والتقيؤ نتيجة العلاج الكيميائي والتسمم الغذائي.

لكنه نصح الأشخاص الذين يعانون من الإسهال الحاد بعدم الاكتفاء به وباللجوء إلى الطبيب. وأشار إلى أن الزنجبيل قد يسبب تهيج الغشاء المخاطي، وأنه من الضروري غسل اليدين بعد استخدامه وقبل لمس الوجه.

كما دعا الأشخاص الذين يعانون من الحساسية الغذائية أو من ضعف الجهاز المناعي والنساء الحوامل والمرضعات إلى استشارة الطبيب قبل استهلاكه.

You may also like

ريال مدريد إلى باريس: مبابي أو لا أحد!

طموحات بيريز تُبنى على أنقاض باريس ! ينتظر