كبف تتفادى زيادة الوزن بعد اقلاعك عن التدخين؟؟

كبف تتفادى زيادة الوزن بعد اقلاعك عن التدخين؟؟

- ‎فيصحة ورشاقة
105

تعزو دراسات صادرة عن “منظّمة الصحّة العالميّة”، زيادة الوزن بعد فترة وجيزة من الإقلاع عن التدخين إلى تحسُّن حاسَّتي الشم والتذوُّق، الأمر الذي يحثُّ على الإفراط في الطعام. ومن هذا المنطلق، يُقدِّم باحثون في عيادات “مايو كلينيك” بالولايات المتحدة برنامجًا للمُقلعين عن التدخين، ولا سيَّما النساء، بغية مساعدتهم في زيادة التحكّم في أوزانهم، خصوصًا خلال الأشهر الستة التالية للتوقف عن التدخين:

1. التركيز على الإيجايبّات المُتأتية من الإقلاع عن التدخين، والمُتمثِّلة، في: زدياة الطاقة وتحسُّن الوضع الصحي، عوضًا عن التفكير في الأمور السلبيَّة كزيادة الوزن.
2. أولويَّة عدم زيادة الوزن، بعد الإقلاع عن التدخين، وذلك من خلال اتباع “رجيم” صحِّي مُضاد للسموم المُتراكمة جرَّاء التدخين. وقد تُراوح مدَّة الـ”رجيم” ما بين شهر وثلاثة أشهر، حسب مُعدَّل السموم في الجسم. والانتظام في المشي لمدة لا تقلِّ عن ستِّين دقيقة، يوميًّا.
3. طلب العون من المحيطين: يرى الباحثون أنَّه لا يتوجَّب على المُقلعين عن التدخين، تحمُّل العواقب الناتجة عن القرار منفردين، بل يجب عليهم طلب العون من الأشخاص المُقرَّبين منهم، وذلك من خلال تناول الوجبات الرئيسة برفقة أفراد العائلة.

5 اقتراحات لتفادي زيادة الوزن المرتبطة بالإقلاع عن التدخين:

1- يُنصح بمضغ اللبان الخالي من السكر، في حال الرغبة في تناول الطعام لمُجرَّد الاعتياد على وجود السيجارة في الفم. كما يوصى بأكل الجزر أو الكرفس لشغل العقل عن أمر الطعام الدسم.
2-يجب الابتعاد عن أماكن توفُّر الطعام، كالمطبخ، مع الانشغال بنشاط بدني خفيف، كالقيام بنزهة خارجيَّة سيرًا على القدمين.
3- يُفضَّل تناول الطعام، على مهل، بغية منح المخِّ الوقت الكافي لاستلام إشارات الشبع من المعدة.
4-يُستحسن استهلال الوجبة بطبق من السلطة، أو سلطانيَّة من الحساء الساخن، وذلك قبل الطبق الرئيس، بغية زيادة التحكُّم في الكمِّ المتناول من الطعام، وتسريع الشعور بالامتلاء.
5- يُفضّل شرب كوبين من عصير الخضراوات (البندورة، أو الجزر مع الكرفس) الطازجة، يوميًّا، وكوب من عصير الفواكه الحمضيَّة (البرتقال، أو الليمون الحامض مع النعناع) غير المُحلَّى.

You may also like

ريال مدريد إلى باريس: مبابي أو لا أحد!

طموحات بيريز تُبنى على أنقاض باريس ! ينتظر