البنتاغون يكشف كم بقي من “الدواعش” في سوريا والعراق!

البنتاغون يكشف كم بقي من “الدواعش” في سوريا والعراق!

- ‎فيالتغطية الإخبارية
96

أعلن متحدث عسكري باسم عملية “العزم الصلب” التي تقودها الولايات المتحدة ضد “داعش”، أن نحو ألف من المسلحين تابعين للتنظيم ما يزالون ينشطين في سوريا والعراق.
و نقلت مصادر اعلامية عن ريان ديلون، وهو عقيد في الجيش الأمريكي، “وفق آخر تقديراتنا، حوالي ألف مقاتل لا يزالون موجودين في العراق وسوريا”.

وأشار المتحدث باسم عملية “العزم الصلب” إلى أن قوات التحالف تركز جهودها في الوقت الحالي لمنع مجموعات من القيام بأي اختراقات.

وكان ديلون قد أعلن في وقت سابق، أنه تم استرداد 98% من الأراضي التي استولى عليها تنظيم “داعش” في العراق وسوريا.

بالمقابل، افترض بريت ماكغورك، ممثل الرئيس الأمريكي في التحالف الدولي ضد داعش، بأن العمليات العسكرية في سوريا يمكن أن تستمر عدة أشهر، مشددا على أن الأمريكيين سيبقون في هذه البلاد إلى أن يتم القضاء بشكل مبرم على المتطرفين.

وذكر ماكغورك في هذا السياق، بأن تعداد المسلحين الذين يقاتلون في صفوف تنظيم “داعش”، كان يتجاوز عددهم قبل عامين 40 ألف مقاتل، ينتمون إلى 110 دولة.
ووفق موقع وزارة الدفاع الأمريكية الإلكتروني، بلغ إجمالي ما أنفقته الولايات المتحدة على عملية “العزم الصلب” التي انطلقت في 8 أغسطس/آب 2014، حتى نهاية حزيران من العام الجاري، 14.3 مليار دولار، ما يعني إنفاق 12.6 مليون دولار في يوميا على هذا الهدف.

وكالات

You may also like

ريال مدريد إلى باريس: مبابي أو لا أحد!

طموحات بيريز تُبنى على أنقاض باريس ! ينتظر