موظفي مايكروسوفت وأمازون متورطين بقضايا جنسية!!

موظفي مايكروسوفت وأمازون متورطين بقضايا جنسية!!

- ‎فيتكنولوجيا
70

اتضحت مشكلات النساء داخل وادى السيلكون الأمريكى خلال هذا العام بقوة مع إطلاق حملة #metoo، ولكن موقع ” نيوزويك” حصل هذا الأسبوع على مجموعة من رسائل البريد الإلكترونى التى تكشف عن زاوية أخرى من مشكلات النساء فى قطاع التكنولوجيا، إذ تم العثور على العديد من الرسائل التى تجمع بين موظفين فى شركة أمازون ومايكروسوفت وغيرها من الشركات التكنولوجية التى تعمل فى مدينة سياتل وبين أصحاب بيوت دعارة وأشخاص عاملين فى مجال الاتجار بالجنس.

وذكر التقرير أن الرسائل يرجع تاريخها إلى الفترة ما بين 2014 و2016، ومتورط فيها 67 موظف من شركة مايكروسوفت، و63 من أمازون، حيث إنهم استخدموا البريد الخاص بالعمل فى تبادل الرسائل مع بيوت الدعارة وأصحابها.

وهناك مئات من الرسائل التى تم إرسالها من قبل الموظفين فى شركات التكنولوجيا الكبرى على أمل أن التواصل مع النساء الآسيويات المهاجرات.

You may also like

ريال مدريد إلى باريس: مبابي أو لا أحد!

طموحات بيريز تُبنى على أنقاض باريس ! ينتظر