كيف عوضت روسيا خسارتها لصواريخ اوكا / العنكبوت ؟؟

كيف عوضت روسيا خسارتها لصواريخ اوكا / العنكبوت ؟؟

- ‎فيالتغطية الإخبارية
67
Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

كان صاروخ “أوكا” أو بالأحرى منظومة الصواريخ التكتيكية المعروفة باسم “أوكا” اس اس 23 (أو “سبايدر” /عنكبوت/ بحسب مصطلحات حلف شمال الأطلسي) مفخرة الجيش الروسي في زمن الاتحاد السوفيتي, و صنع منه ثلاث نسخ بمدى 300 كلم و 450 كلم و 500 كلم , و هذا الصاروخ الذي إنتهى عصره في روسيا بمعاهدة نزع الصواريخ قصيرة المدى أصبح هناك بديل له أخطر منه و ذلك بحسب تقرير لوكالة موردافيا الروسية.

واس اس 23 اعتبره حلف شمال الأطلسي (الناتو) واحدا من أخطر أسلحة الاتحاد السوفيتي وحلف وارسو، ذلك أنه كان بمقدور “العنكبوت” توجيه الضربات الفجائية لأهداف محددة باستخدام الذخيرة النووية والكيميائية. ومن المعروف أن صاروخ “باتريوت” الأمريكي لم يكن قادرا على مقارعة “العنكبوت”.

والحالة هذه، أن توجَّه الأمريكيون إلى قادة الاتحاد السوفيتي بالرجاء بـ”إعدام العنكبوت”.

واستجابة لرجاء الأمريكيين تم التخلص من هذا السلاح من خلال تدمير أكثر من 200 صاروخ و102 راجمة لها, ضمن اتفاقية نزع الأسلحة متوسطة المدى.

إلا أن هذا السلاح بقي بحوزة حلفاء الاتحاد السوفيتي. والأغلب ظنا أنهم سلموا صواريخ “العنكبوت” إلى الناتو حين اتجهوا للانضمام إلى الحلف. وأتيح للناتو أن يتعرف على قدرات هذا السلاح خلال التجارب.

وتشير كل الدلائل إلى أن قدرات “العنكبوت” أخافت الأطلسيين حتى أنهم طالبوا حلفاءهم الجدد بتصفية صواريخ “أوكا” التي ظلت بحوزتهم, و تشير تقارير الى ان بلغاريا آخر من تخلص من هذه الصواريخ عام 2002.

وقالت وكالة أنباء موردوفيا إن الجيش الروسي تمكَّن في عام 2006 من تعويض ما فقده عندما تخلص الاتحاد السوفيتي من صواريخ “أوكا”، ففي ذلك العام بدأت روسيا تصنع صواريخ “إسكندر”.

” Military Zone “

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

You may also like

ريال مدريد يرد اعتباره أمام ليجانيس بثلاثية

Want create site? Find Free WordPress Themes and