10 اختلافات بين ريال مدريد وبرشلونة ..قبل الكلاسيكو

10 اختلافات بين ريال مدريد وبرشلونة ..قبل الكلاسيكو

- ‎فيرياضة
49
Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

منذ آخر مواجهة لهما .. خلافات عديدة بين قطبي إسبانيا

ينتظر عشاق الليغا على أحر من الجمر مواجهة من الطراز الرفيع بين ريال مدريد وبرشلونة عصر السبت في ملعب سانتياغو برنابيو في العاصمة الإسبانية في الجولة الـ17 من الدوري الإسباني.

ويلعب الثنائي معا عقب 4 أشهر فقط من لقاء كأس السوبر المحلية التي انتهت بتفوق النادي الأبيض الإسباني، إليكم أبرز الخلافات بين ريال مدريد وبرشلونة منذ لقاء الثنائي معا في كأس السوبر الإسباني.

1/ برشلونة من3-5-2 إلى 4-4-2:

في لقاء سانتياغو برنابيو في كأس السوبر الإسبانية خاض آرنيستو فالفيردي مدرب برشلونة اللقاء من خلال الاعتماد على طريقة 3-5-2 نع تواجد ماسكيرانو وبيكيه وأومتيتي كثلاثي قلوب دفاع لكن في الوقت الحالي قرر المدرب الاعتماد فقط على ثنائي دفاعي في ظل غياب صامويل أومتيتي للإصابة.

في مباريات برشلونة الأخيرة اعتمد فالفيردي على باكو ألكاسير بجانب لويس سواريز في خط المقدمة لكن ألكاسير من المنتظر غيابه للإصابة عن لقاء الكلاسيكو.

2/ أحاسيس مختلفة جدا:

في أغسطس الماضي ريال مدريد كان يبدو فريقا لا يمكن قهره فالنادي الأبيض الإسباني بدأ موسم عقب تحقيق دوري الأبطال الأوروبي بنهاية الموسم الماضي بجانب الفوز بكأس السوبر الأوروبية في بداية الموسم الحالي.

برشلونة نجا من التعرض لهزيمة قاسية في برنابيو حيث قدم ريال مدريد أفضل عروضه الفنية والبدنية لكن بعد ذلك عانى ريال مدريد في الليغا من التعثر في مباريات فالنسيا وبيتيس وليفانتي بينما الآن البلاوغرانا تصل إلى برنابيو متفوقا على ريال مدريد بفارق 11 نقطة في ترتيب الدوري الإسباني.

3/ برشلونة من الشكوك الدفاعية إلى حصن دفاعي:

في الدقيقة 40 من الشوط الأول سجل ريال مدريد هدفين ضد برشلونة في المباراة الأخيرة، فريق زيدان كان قادرا على هز شباك تير شتيغين بقرابة 5 أهداف في تلك المباراة بينما في الموسم الحالي لم تهتز شباك برشلونة آرنيستو فالفيردي سوى في 8 مناسبات من بينهم 7 في الدوري، مع تألق تير شتيغين ونظام فافيردي أصبح برشلونة يمتلك فريق عملاق من الناحية الدفاعية.

4/ ماركو أسينسيو أقل:

دخل ماركو أسينسيو لقاء برنابيو في السوبر في أفضل مستوياته وحالته النفسية بعدما هز شباك تير شتيغين في لقاء كامب نو من تصويبة قوية كررها من جديد في برنابيو.

منذ ذلك الحين لاعب الوسط الشاب فقد الكثير من مستواه بل ومركزه في تشكيلة ريال مدريد وأصبح لاعب جليس دكة البدلاء لم يسجل سوى 4 أهداف فقط في مختلف المسابقات.

أسينسيو لعب دقائق قليلة فقط كبديلا في نصف نهائي كأس العالم للأندية أمام الجزيرة الإماراتي بينما لم يشارك في النهائي ضد غريميو ومن المستحيل أن يشارك أسينسيو كأساسيا في مواجهة برشلونة في كلاسيكو السبت المقبل.

5/ برشلونة ينسى غياب نيمار:

تأثر برشلونة بشكل كبير في مباراة كأس السوبر المحلية بسبب رحيل نيمار في صفقة قياسية تاريخية إلى باريس سان جيرمان، الفريق الكتالوني كان يبحث عن استعادة توازنه عقب خيانة البرازيلي بينما كانت إدارة برشلونة تبحث عن البديل المثالي.

في الوقت الحالي برشلونة عرف كيف ينسى غياب نيمار بل ظهر بصورة أفضل من الناحية التكتيكية والفنية حيث منحت الحرية الكاملة لجوردي ألبا للتقدم للأمام وتقديم أفضل مستوياته عكس حال اللاعب في الموسم الماضي.

رحيل نيمار عن صفوف برشلونة جعل الفريق الكتالوني الأكثر اتزانا في الوسط في الكرة الأوروبية في الوقت الحالي.

6/ من بنزيمة من هداف للأكثر انتقادات:

تلقى الفرنسي كريم بنزيمة الكثير من الإشادة ببب المستوى المتميز الذي ظهر عليه في لقاء سانتياغو برنابيو وهز شباك آندري تير شتيغين ولعب أدوار رائعة من خلال النزول لمنتصف الميدان والتسلم والاستلام وصناعة الهجمات والتفوق الكبير على صامويل أومتيتي.

في الوقت الحالي الأمور مُغايرة تماما حيث لم يسجل بنزيمة سوى هدفين في الليغا هذا الموسم وفشل في التسجيل في مباراتي كأس العالم للأندية وهو أكثر من يتعرض للنقد من قبل جماهير ملعب سانتياغو برنابيو التي تطلق صافرات الاستهجان كلما لمس الكرة.

7/ برشلونة لا يعرف الهزيمة:

لا أحد كان يمكنه أن يتصور أن برشلونة الذي خسر كأس السوبر الإسبانية بتفوق ملحوظ لريال مدريد سوف يصل إلى شهر ديسمبر من دون التعرض لأي خسارة جنبا إلى جنب مع مانشستر سيتي و أتليتيكو مدريد هما الثلاثي الوحيد الذي لم يتعرض للهزيمة في مختلف الدوريات الأوروبية الخمسة الكبرى.

فالفيردي تمكن من صناعة فريق صلب لا يمكن قهره سواء في الدوري أو كأس الملك أو دوري الأبطال الأوروبي.

8/ شكوك في حراسة ريال مدريد:

لقاء السبت المقبل في سانتياغو برنابيو سوف يضع الحارس الكوستاريكي كايلور نافاس في اختبار أخير قبل وصول الحارس الإسباني الشاب كيبا في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة قادمة من صفوف أتلتيك بلباو.

فريق زين الدين زيدان عانى طيلة الموسم الحالي من غياب التوازن عن أداء حراس المرمى في صفوفه، الكوستاريكي عانى من إصابات عديدة بينما كيكو كاسيا فشل في تعويضه بينما في الجانب الآخر يصنف تير شتيغين على أنه الحارس الأفضل في العالم في الموسم الحالي.

الحارس الألماني كان حاله مختلف تماما في كأس السوبر المحلية في الصيف الماضي حيث استقبل في برنابيو هدفين من ريال مدريد بينما نافاس أنهى اللقاء بشباك نظيفة.

9/ دور باولينيو:

برشلونة عندما سقط بثنائية أمام ريال مدريد في برنابيو كان للتو أغلق التعاقد مع الدولي البرازيلي باولينيو وكان النادي يتعرض لانتقادات قاسية بسبب ضم لاعب مقابل 40 مليون يورو بعمر 29 عاما وقادما من الدوري الصيني.

الآن البرازيلي أحد أهم لاعبي المدرب فالفيردي وعنصر أساسي في الفريق وهو أكثر لاعب وسط سجل أهدافا في الدوري الإسباني برصيد 6 أهداف، باولينيو يمتلك ثلاثة أضعاف أهداف كريم بنزيمة في الدوري الإسباني الموسم الحالي.

10/ المبارزة تعود بين رونالدو وميسي:

غاب الدون كريستيانو رونالدو عن آخر مواجهة بين الفريقين بسبب نيل بطاقة حمراء في كلاسيكو كامب نو بينما السبت المقبل من المنتظر عودة صاروخ ماديرا ومشاركته بشكل أساسي في اللقاء.

كلا من ميسي ورونالدو في أفضل حالاتهما فالأرجنتيني هدافي الليغا برصيد 14 هدفا بينما رونالدو سجل هدفان في مباراتين في كأس العالم للأندية قاد من خلالها ريال مدريد لحصد اللقب.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

You may also like

برشلونة يستغل رحلة ستامفورد بريدج لضم “مكوك” تشيلسي

Want create site? Find Free WordPress Themes and