هكذا رفضت ’نيويورك تايمز’ نشر مقال لشقيق محمد بن سلمان

هكذا رفضت ’نيويورك تايمز’ نشر مقال لشقيق محمد بن سلمان

- ‎فيالتغطية الإخبارية
26
Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

رفضت صحيفة “نيويورك تايمز” الأميريكية نشر مقال للسفير السعودي في واشنطن خالد بن سلمان، الشقيق الأصغر لوليّ العهد السعودي محمد بن سلمان.

وقالت الصحيفة إن “مقال توماس فريدمان حول السعودية كان إيجابيًا جدًا، ولذلك لا حاجة لصوت سعودي رسمي على صفحتها”.

ووفقًا لما قاله المستشار الأول للسفير السعودي في واشنطن فيصل بن فرحان إن “نيويورك تايمز” ردّت على طلب السفير نشر المقال بالقول “ألم يكفكم مقال فريدمان؟”، ممّا يعني إلى أن مقال الأخير بعد مقابلته ابن سلمان كان يدافع ويمجّد بشكل مفضوح وليّ العهد السعودي. بحسب ما ورد في العهد .

ورغم ذلك، اتهم المستشار في سفارة المملكة لدى واشنطن عبر حسابه على “تويتر” الصحيفة بتسخير إمكانياتها الصحافية لمتابعة كل خبر يمكن أن يُستغلّ للإساءة إلى ولي العهد السعودي، وأنها تعتمد على التفسير الأكثر سلبية لأيّة معلومة تحصل عليها عن محمد بن سلمان، حسب ادّعائه.

للإطلاع على ما قاله توماس فريدمان في مقاله أضغط هنا :

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

You may also like

دراسة صادمة لاكتئاب ما بعد الولادة!!

Want create site? Find Free WordPress Themes and