الاعتداء على دبلوماسية بريطانية وقتلها في لبنان

الاعتداء على دبلوماسية بريطانية وقتلها في لبنان

- ‎فيالتغطية الإخبارية
103

أفادت وسائل إعلام لبنانية اليوم الأحد بأن الجثة التي عثرت عليها الشرطة أمس السبت على جانب طريق سريع في بيروت تعود إلى الموظفة بالسفارة البريطانية لدى لبنان، ريبيكا دايكس.

وتبين بعد فحص الطبيب الشرعي على الجثة أن الضحية البالغة 30 عاما تعرضت للاغتصاب قبل مقتلها خنقا.

وقالت قناة MTV إن الموظفة البريطانية كانت قد أمضت سهرتها في منطقة الجميزة قبل مقتلها.

ونقلت مصادر إعلامية محلية عن المتحدث باسم السفارة البريطانية في بيروت قوله: “بعد وفاة امرأة بريطانية في بيروت نتقدم من أسرتها بأحر التعازي ونحن نقوم باتصالات وثيقة مع السلطات المحلية”.

وأكدت الخارجية البريطانية إن دايكس كانت موظفة إدارية بالسفارة والتحقت بها بداية العام الجاري.

وكان المكتب الإعلامي للداخلية اللبنانية في منطقة الضاحية الجنوبية لبيروت أفاد، أمس السبت، بالعثور على جثة لامرأة مجهولة الهوية مرمية على جانب اوتوستراد المتن السريع، فيما عممت القوى الأمنية الرسم التشبيهي للسيدة.
وكالات

You may also like

لوبيتيغي يوجه صدمة جديدة لجماهير ريال مدريد

الريال لن يغير سياسة الانتقالات رغم هزيمة السوبر