لخسارة الوزن اليك هذا الجدول الدوري !!!

لخسارة الوزن اليك هذا الجدول الدوري !!!

- ‎فيصحة ورشاقة
138

يقود اتباع أي “رجيم” سريع إلى نقص الماء من الجسم، ما يترتَّب عليه العديد من المخاطر، والتي تشمل: نقص مستوى التحمُّل واللياقة وتناقص قدرة الجسم على تنظيم درجة الحرارة فيه، مع تقلُّصات عضليَّة وإجهاد عضلي. ومن هذا المنطلق نطلعكم على نصائح الـ”رجيم” الأربع الهادفة إلى خسارة الوزن، في الآتي:

1. تقدير السعرات الحراريَّة المكتسبة: تتمثَّل الطريقة الأفضل لتحديد عدد السعرات الحراريَّة المُكتسب، في استخدام مُفكِّرة يوميَّة لتسجيل ما نتناوله من أطعمة ومشروبات.

2. تقدير السعرات الحراريَّة المفقودة: عدَّد الباحثون السعرات الحراريَّة المفقودة، أثناء أداء الأنشطة البدنيَّة الأكثر شيوعًا، وهي:

3. الموازنة بين التدريب والنظام الغذائي: يجب أن يُراوح عدد السعرات الحراريَّة المفقود عن طريق التمرين اليومي ما بين 500 و600 سعرة حراريَّة. وفي هذا الإطار، ينصح الباحثون بممارسة أنشطة رياضيَّة، مثل: المشي أو الهرولة أو الركض أو ركوب الدرَّاجة الهوائيَّة أو السباحة أو كرة المضرب أو الاسكواش. ولتحقيق المُوازنة بين الغذاء والتدريب، يجب أن تحتوي الوجبة على:
من 10 إلى 20% من سعراتها الكليَّة من الـ”بروتين”. علمًا بأنَّ كمَّ الـ”بروتين” المطلوب للفرد يُحسب وفق المعادلة الآتية:
0.9 غرام من الـ”بروتين” لكلِّ كيلوغرام من وزن الجسم.

60% من سعراتها الكليَّة من الكربوهيدرات المركبة، كالبطاطس والفواكه والخضراوات الطازجة، ولا سيَّما الورقيَّة.
30% من سعراتها الكليَّة من الدهون المفيدة والأحماض الأمينيَّة، والمتوفِّرة في زيت الزيتون وبذور الكتَّان والمكسَّرات ولحم التونا وزيوت الأسماك.

4. الحفاظ على الوزن الجديد على المدى الطويل: للحفاظ على النتائج المُحقَّقة في مجال إنقاص الوزن على المدى الطويل، ينصح الباحثون بالاستمرار في التدريب الرياضي، بعد التخلُّص من العادات الغذائيَّة الخاطئة، مع ضرورة مواصلة تدوين الطعام المُستهلك يوميًّا، وذلك لضبط السعرات الحراريَّة.

You may also like

ريال مدريد إلى باريس: مبابي أو لا أحد!

طموحات بيريز تُبنى على أنقاض باريس ! ينتظر