طروحات رياض درار الزعيم الحقيقي لقسد.. و أحلام تقسيم الدولة الواحدة

طروحات رياض درار الزعيم الحقيقي لقسد.. و أحلام تقسيم الدولة الواحدة

- ‎فيالتغطية الإخبارية
85

من يراقب الاعلام المعادي المؤدلج سيعتقد تارة بان هناك مؤامرة سورية تركية على قسد و تارة اخرى بان هناك مؤامرة سورية مع قسد تستهدف تركيا, رغم ان أردوغان من جهة و رياض درار (قسد) من جهة ثانية ليسوا أكثر من ورقتي تفاوض أمريكيتين في وجه سورية ضمن اللعبة الامريكية الشهيرة الشرطي السيء و الشرطي الأقل سوء, و للمفارقة فإن لعبة واشنطن الشرطي السيئ و الشرطي الأقل سوء جاءت بعد مقتل الشرطي الأسوء و سحق الشرطي الشرير جداً و تراجع الشرطي البلطجي حين كان المشروع الامريكي جميع الشرطة أشرار و مجرمين ولا حوار, و تم سحقهم على أعتاب دمشق وصولا الى دير الزور, و لعبة درار اردوغان تشبه لعبة البرزاني اردوغان, من مبدأ البرزاني يعلن عن الاستفتاء في كردستان العراق فيقوم اردوغان و لا يقعد حتى تقصف طائراته خصوم البرزاني الاكراد شمال العراق.

و جديد الطرح الأمريكي بعد سحق داعش هو ما قاله رياض درار الرئيس “المشترك” لقوات سورية الديمقراطية و الذي طرح على الهواء عبر وسيلة إعلام كردية و هو للمناسبة المشروع الأصلي للمعارضة الخارجية السورية الذي لا تجرؤ على المطالبة به و عنوانه الضغط على الحكومة السورية لتقبل بشراء رؤوس المعارضة من واشنطن.

الجديد في طرح رياض درار هو ذات مشروع قسد القديم و ليس تراجع و لكن تم تجميله بشعار دمج قوات قسد بالجيش السوري و ذلك … أكمل قراءة الخبر من مصدره:

لتكملة الخبر على موقع عربي اليوم اضغط هنا

You may also like

ريال مدريد إلى باريس: مبابي أو لا أحد!

طموحات بيريز تُبنى على أنقاض باريس ! ينتظر