روبوتات الشطرنج.. الآلة ضد الإنسان!

ضجت وسائل الإعلام الروسية بالفيديو الشهير الذي أظهر أحدث روبوت روسي قادر على منافسة الإنسان في لعب الشطرنج، فما ميزات هذا الروبوت؟

“الآلة ضد الإنسان” هز هذا العنوان الكثير من الصحف ووسائل الإعلام العالمية بعد مباراة الشطرنج التي جرت عام 1997، وجمعت بطل العالم في الشطرنج، غاري كاسباروف، بجهاز الكمبيوتر، لتنتهي بخسارة كاسباروف، ومنذ ذاك الحين أخذ العلماء يولون اهتماما كبيرا للذكاء الصناعي ويعملون على تطوير أنظمته.

وفي آخر خطوة روسية في هذا المجال، استعرض عدد من العلماء الروس فيديو يظهر روبوتا قادرا على هزيمة الإنسان في ألعاب الشطرنج.

وعن الاختراع الجديد قال مصمم الجهاز: “الروبوت عبارة عن ذراع ميكانيكية موصولة بكمبيوتر خاص، الكمبيوتر مزود بخوارزميات رياضية خاصة قادرة على قراءة الخصم على لوحة الشطرنج، وتحديد الخيارات المناسبة لهزيمته”.

وأضاف: “وصلت كلفة هذا الروبوت الذي يزن 50 كغ تقريبا إلى 5 ملايين روبل، أي ما يعادل (100 ألف دولار تقريبا)، القسم الأكبر من الكلفة صرف على البرمجيات، نعمل الآن على تطوير هذا الروبوت لتحسين تناظر الحركة في ذراعه الإلكترونية، وجعله قادرا على فهم التحركات الاحترافية الدقيقة التي يقوم بها لاعبو الشطرنج، والتي لا يفهمها إلا البشر”.


'روبوتات الشطرنج.. الآلة ضد الإنسان!' has no comments

Be the first to comment this post!

Would you like to share your thoughts?

Your email address will not be published.

Bousla News by bousla