قراصنة يستخدمون الموجات الدماغية لسرقة كلمات المرور الآمنة

لم يفلت دماغ المستخدمين من القراصنة البارعين في سرقة كلمات مرور ضحاياهم وبياناتهم الشخصية بأي شكل من الأشكال، فأحدث الطرق التي يتبعونها حالياً استخدام سماعات الرأس التي تقرأ الموجات الدماغية.

ويستغل القراصنة السماعات المتاحة راهناً في الأسواق والتي تُروج على أنها أجهزة تحكم في ألعاب الفيديو، ووجد الباحثون في جامعة ألاباما في برمنغهام بإنجلترا، أن أي مستخدم يقوم بإيقاف لعبة الفيديو بينما يرتديها ثم يدخل على حسابه في البنك، يستطيع القراصنة سرقة بياناته ومعلوماته الشخصية بما فيها كلمة السر الخاصة به.

وأوضح الباحثون أن ثمة برنامج خبيث قادر على قراءة الموجات الدماغية للمستخدم المرتدي سماعة الرأس، وفك شفرتها بسهولة، ناصحين بمزيد من الخصوصية والأمان لهذا النوع من السماعات، لاسيما وأنها إحدى اتجاهات التكنولوجيا المستقبلية.

ويأتي البحث في الوقت الذي تعمل فيه شركات مثل فيس بوك على واجهات استخدام تعتمد على تكنولوجيا الدماغ، وبالتالي قد تواجه مخاطر تصيد من قبل برمجيات القراصنة الخبيثة.

ومن أمثلة السماعات التي تقرأ الموجات الدماغية للمستخدم سماعة “The Epoc +” البالغ سعرها 800 دولار أمريكي، القادر على قراءة جميع الأفكار وترجمتها والتحكم التام بجهاز الكمبيوتر من خلال العقل، المطورة من قبل شركة “إي موتيف” الأمريكية في سان فرانسيسكو.


'قراصنة يستخدمون الموجات الدماغية لسرقة كلمات المرور الآمنة' has no comments

Be the first to comment this post!

Would you like to share your thoughts?

Your email address will not be published.

Bousla News by bousla