دراسة: البشر يكذبون بشكل مثالي في هذه الحالة !

دراسة: البشر يكذبون بشكل مثالي في هذه الحالة !

- ‎فيتكنولوجيا
36

وجدت دراسة أجرتها جامعة فورتسبورغ الألمانية أن الناس يكذبون بشكل أفضل عندما يتحدثون بلغة أجنبية.

وأوضحت النتائج أن الأشخاص الذين يتحدثون بلغات متعددة، يكذبون بشكل أفضل عند التحدث بلغة أجنبية، حيث يكون هنالك انفصال عاطفي أكبر للكلمات.

ويقول العلماء إن لغتنا الأم ترتبط ارتباطا وثيقا بعواطفنا، ما يجعلنا أكثر ضعفا، وبالتالي نكون صادقين عندما نتحدث بها. ومع ذلك، ليس هذا هو الحال مع اللغة الثانية أو الثالثة التي نتقنها.

وترتبط اللغات الأجنبية أيضا بالتفكير العقلاني بشكل أكبر، مقارنة بلغتنا الأم، ما يمكن أن يساعد على النجاح في الكذب.

وأجريت الدراسة الأخيرة من قبل كريستينا سوخوتزكي وماتياس غامر، وذلك بمشاركة 135 متحدثا باللغة الألمانية، يتمتعون بمستوى جيد لدى الحديث باللغة الإنجليزية، حيث طُلب منهم الكذب وإخبار الحقيقة باستخدام اللغتين.

وتوصلت النتائج التي نُشرت في مجلة علم النفس التجريبي، إلى أن الألمان وجدوا أنه من الأسهل الكذب عند التحدث بلغتهم الثانية.

وتعتقد الدكتورة سوخوتزكي أن نتائج دراستها يمكن أن تُظهر لماذا يشعر الأجانب بعدم الارتياح عند التحدث باللغة الأم للآخرين.

ويمكن أن يتطلب قول الحقيقية والكذب القدر نفسه من الجهد، لذا، قد يكون من الصعب تحديد عدم الأمانة المستندة إلى خطاب أجنبي.

وتدعم هذه الدراسة ما وجدته الأبحاث السابقة التي درست مدى صدق الأشخاص الذين يتحدثون اللغة الويلزية والإنجليزية معا، حيث وُجد أن التحدث بلغتين يمكن أن يدعو لتقبل حقيقة يُعبر عنها بلغة واحدة، بينما يتم إنكارها عند قولها بلغة أخرى، وفقا للعلماء في جامعة مانشستر.

ووجد العلماء أن تغيير اللغة مرتبط بالتغيرات الإدراكية والمعرفية والعاطفية الأخرى أيضا. ويمكن أن تكون الخبرات العاطفية أكثر ارتباطا باللغة الأم.

يذكر أن اللغات لا تقوم فقط بتشكيل إدراكنا البصري، ولكنها تؤثر أيضا على طريقة إدراكنا للأمور وإدراكنا لبيئتنا.

You may also like

أتليتيكو يقسو على ريال مدريد في نهائي السوبر الأوروبي

أتلتيكو يتوج بلقب السوبر الأوروبي نجح أتليتيكو مدريد