الأسباب والعلاج …كيف تتخطّى خجلك من المرأة ؟!

الأسباب والعلاج …كيف تتخطّى خجلك من المرأة ؟!

- ‎فيصحة ورشاقة
129

انّ الخجل من الفتيات وحتّى من الحديث معهنّ، مشكلةٌ تواجه بعض الشّبان وتستوجب التوقّف عندها، نظراً لأنّها إذا تفاقمت قد تدمّر علاقاتهم الاجتماعيّة والعاطفيّة.

 ما هي الأسباب التي تجعلكَ تتردّد في محادثة الفتيات وطرق التغلّب على هذه المشكلة.

أسباب الخجل من الفتيات

قد لا يبوح الرّجل بمعظم المشاعر التي يشعر بها بسبب الخجل الذي يعاني منه والذي يتخطّى أحياناً الحدود المعقولة. إليكَ في ما يلي أبرز أسباب الخجل المرضي:

1- التّنشئة والبيئة

إذا ترعرعتَ في بيئةٍ معيّنةٍ تتفادى النّساء، أو إذا حصل بعض الاختلال في تنشئتكَ، فقد تُصاب بالخجل المرضيّ في وقتٍ لاحق ما يجعلكَ تتلعثم كلّما أردتَ ان تسأل فتاةً أيّ سؤالٍ عابرٍ.

2- الحساسيّة الزّائدة

قد تكون في طبيعتكَ حسّاساً بشكلٍ مفرط؛ ما يجعلك تتردّد في ان تبدأ أيّ حديث مع فتاةٍ خشيةً من ان تصدّكَ أو ان يصدر منها ما لم تكن تتوقّعه.

3- الأصدقاء والمراهقة

من المهمّ جداً اختيار الأصدقاء بشكلٍ دقيق لما لذلك من تأثيرٍ قويّ على شخصيّتكَ خصوصاً في فترة المراهقة؛ إذ انّ في هذه الفترة تواجهكَ العديد من المواقف الحسّاسة التي تتطلّب وقفاتٍ شجاعةٍ تساهم في تكوين شخصيّتكَ.

4- العنف

قد يؤدّي العنف المنزلي في الصّغر بمختلف أنواعه إلى تدمير شخصيّتكَ مع مرور الوقت. كما انّ التعرّض لاعتداءاتٍ مجتمعيّةٍ أو جنسيّة كالاغتصاب كلّها عوامل تجعل منكَ شخصاً خجولاً أكثر من اللازم خصوصاً مع الفتيات.

كيف تتغلّب على خجلكَ؟

على أيّ حال، يمكنكَ بكلّ تأكيدٍ ان تتخلّص من هذه الحالة المرضيّة التي تسيطر عليك من خلال عدّة خطواتٍ سنعدّدها لكَ في ما يلي:

1- العزيمة والإرادة والرغبة الحقيقية في التغيير

عليكَ أوّلاً ان تعترف بأنّ ما تعيشه عبارةٌ عن حالة ٍمرضيّة تستوجب العلاج، عندها تصبح مستعدّاً لتقبّل الأمر بطريقةٍ أفضل.

أيّ علاجٍ يفتقد للعزيمة والإرادة الشّخصيّة من قِبَلكَ، يفشل حتماً. لذلك من الواجب التّحلّي بالإرادة الصّلبة والرّغبة الحقيقيّة بالتّغيير، كخطوةٍ أولى.

2- العلاج الشّخصي

يمكنكَ ان تعالج نفسكَ بنفسكِ من خلال التدرّج البطيء في مواجهة النّساء، ويُنصح بالبدء بالمواجهات الأسهل والأبسط. وهنا تؤدّي الثّقة بالنّفس دوراً كبيراً وأساسيّاً.

3- العلاج النّفسي

في حال فشلتَ في التّجارب السّابقة، يأتي دور العلاج النّفسي؛ حيث يُنصح بأن تزور طبيباً نفسيّاً تشرح له كلّ ما تعاني منه بكلّ صراحةٍ، فيعطيكَ الحلول الأفضل بحسب حالتكَ.

هذه الحالة المعروفة بـ”الخجل” قد تتعدّاه لكي تصبح حالةً مرضيّةً تجعلكَ محطّ سخريةٍ وتغيّر نظرة المجتمع من حولكَ إلى شخصيّتكَ؛ خصوصاً لأنّ الرّجولة في مجتمعاتنا عبارةٌ عن الشّخصيّة القويّة التي لا تخشى أيّ شيء حتّى النّساء.

You may also like

Wind River

A veteran hunter helps an FBI agent investigate