4 أمور تُزعج الرّجل المسيطر في العلاقة الجنسية !

4 أمور تُزعج الرّجل المسيطر في العلاقة الجنسية !

- ‎فيصحة ورشاقة
67

يرفض الرّجل عموماً أن تكون زوجته هي المسيطرة في العلاقة الحميمة، وإن رغب بذلك لمرّة أو مرّتين قد يفضّل أن يسيطر بنفسه على العلاقة في المرّات الأخرى.

فما هي مميّزات الرّجل المسيطر في العلاقة الحميمة وما هي الأمور التي ينزعج منها؟ 

1- يكره أن تضحك زوجته خلال العلاقة:

لا يتحمّل الرّجل المسيطر المرأة التي تضحك خلال العلاقة الحميمة، وقد يؤدّي هذا الأمر إلى تراجع رغبته لأنه يشعر بأنّها تسخر من أدائه.

2- لا يتحمّل الإنتقاد:

أكثر ما يكرهه الرّجل المسيطر أن تنتقده شريكته، لأنّها بذلك تكسر “الأنا” التي يحاول فرضها عليها.

في هذه الحالة، تتلقّى “الأنا” لديه ضربةً قاسية وحتّى لو اعتذرت الزوجة واعترفت بقساوة ما قامت به فإنّه قد لا يسامحها في بعض الأحيان.

3- لا يحبّ أن تكون زوجته صاحبة قرار:

لا يحبّ الرّجل المسيطر في العلاقة الحميمة أن تحمّله المرأة مسؤوليّة أيّ تقصيرٍ في الأداء أو فشل العلاقة، فهو لا يتحمّل أن تتصرّف زوجته في السّرير وكأنّها ضابط إيقاعٍ أو صاحبة قرار لأنّه يعتبر نفسه المسيطر الوحيد.

4- تبادل الأحاديث بعد العلاقة الحميمة:

لا يروق أبداً للرّجل أن تبادر زوجته في فتح الأحاديث بعد العلاقة الحميمة؛ فهو لا يحبّ أبداً المرأة التي تتكلّم كثيراً في السرير خصوصاً بعد العمل الجنسي، لأنّه لا داعي لتقييم ما حصل أو استخلاص الدروس، بالنّسبة له لأنّه يعتبر نفسه المسيطر ولا يُخطئ في أيّ شيء.

تجدر الإشارة إلى أنّ الرّجل لا يحبّ المرأة التي لا تُبادر جنسياً ولا تتفاعل أو لا تُظهر أي إنفعال، فهو يكره أن يشعر بأنّها مستسلمة خلال العلاقة الحميمة، لا يحبّ المرأة الكسولة والتي لا تتحرّك فهو يفضّل شريكته متفاعلة بمستوى إثارته؛ يحبّها قويّة وتفرض نفسها ولكنّه يُفضّل ألا يعلو ذلك عن درجة سيطرته.

You may also like

ريال مدريد يتأهب للإنقضاض على هدف برشلونة الثمين

الفريق الملكي يدخل على خط صفقة الفريق الكتالوني.